محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الجهادي الذي ظهر متحدثا بالفرنسية في شريط اعدام عربي اسرائيلي متهم بالتجسس لصالح الاستخبارات الاسرائيلية

(afp_tickers)

اعلن مصدر قضائي لوكالة فرانس برس الخميس ان القضاء الفرنسي سيحقق في قتل عربي اسرائيلي من قبل تنظيم الدولة الاسلامية بمشاركة جهادي ناطق بالفرنسية.

وبث التنظيم الثلاثاء شريط فيديو قال انه لاعدام شخص قدم على انه عربي اسرائيلي متهم بالتجسس لصالح الاستخبارات الاسرائيلية (الموساد). وظهر في التسجيل مسلح تابع للتنظيم كان يتكلم بالفرنسية مع طفل في الثانية عشرة صوره الشريط على انه قتل الرجل برصاصة في الراس.

وقالت مصادر مقربة من الملف ان الجهادي فرنسي يدعى صبري الصيد ومن اقرباء محمد مراح الذي قتل سبعة اشخاص في اذار/مارس 2012 في تولوز ومونتوبان في جنوب غرب فرنسا قبل ان تقتله الشرطة. واضاف ان الطفل الذي ظهر معه هو ابن اخته.

ولم يؤكد مصدر فرنسي رسمي هوية الجهادي والطفل.

وفتح التحقيق القضائي في الاغتيال بالتعاون مع منظمة ارهابية وتشكيل عصابة اجرامية بالتعاون مع منظمة ارهابية وتمجيد الارهاب والتحريض على ارتكاب اعمال ارهابية. وهذه اول مرة تجري فيها ملاحقة في فرنسا على اساس هذه الدوافع.

وصبري الصيد البالغ من العمر 31 عاما هو ابن أحد ازواج والدة محمد مراح وقد غادر الى سوريا في ربيع 2014 مع آخرين بينهم جهادي اخر من جنوب غرب فرنسا هو توماس بموان.

اعترض الجيش السوري الرجلين في 2006 اثناء توجههما الى العراق للمشاركة في محاربة التحالف الدولي وحكم عليهما بالسجن خمس سنوات في 2009.

وفي شريط الفيديو يهدد الشخص الذي يرجح انه صبري الصيد اسرائيل ويتحدث بالفرنسية عن الهجوم على متجر يهودي في باريس في كانون الثاني/يناير عندما قام الجهادي احمدي كوليبالي بقتل اربعة يهود قبل ان تقتله الشرطة. ونفذ الهجوم غداة الهجوم على صحيفة شارلي ايبدو الساخرة الذي اوقع 12 قتيلا.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب