محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

المحكمة الدستورية في موروني

(afp_tickers)

امرت المحكمة الدستورية في جزر القمر السبت باعادة تنظيم الانتخابات الرئاسية في 13 بلدة بسبب "مخالفات" سجلت في اقتراع العاشر من نيسان/ابريل، في قرار يمكن ان يؤدي الى تغيير نتيجة هذا التصويت بسبب الفارق الضئيل بين الفائز وخصمه الرئيسي.

وقال رئيس المحكمة الدستورية لطفي سليمان في قرار انه "يطلب من الرئيس (اتحاد جزر القمر اكليل ظنين) الوزير المكلف الانتخابات (عباس محمد الهاد) اتخاذ الاجراءات اللازمة لتنظيم انتخابات جزئية في موعد اقصاه في 15 ايار/مايو" في 13 بلدة.

ويمكن لهذا القرار ان يؤثر حسابيا على النتائج الموقتة للانتخابات الرئاسية لان الفائز بها الكولونيل غزالي عثمان الرئيس الاسبق والانقلابي السابق يتقدم بالفي صوت فقط على محمد علي صويلحي مرشح السلطة.

وقال لطفي سليمان انه في العاشر من نيسان/ابريل حدثت "مخالفات واعمال عنف خطيرة" منعت نحو 6305 ناخبين من التصويت في 13 بلدة في جزيرة انجوان، مشددا على حق "كل الناخبين في التعبير عن آرائهم وتمتعهم الكامل بهذا الحق".

ودعمت المحكمة الدستورية بذلك صويلحي الذي كان لجأ اليها من اجل تنظيم انتخابات جزئية في 15 بلدة تأثرت فيها عمليات التصويت بحوادث من توقف التصويت الى اعمال عنف وغيرها وخصو في انجوان احدى الجزر الثلاث التي تشكل اتحاد القمر.

وتفيد النتائج الجزئية للاقتراع التي اعلنت في 25 نيسان/ابريل ان غزالي عثمان جاء في الطليعة بحصوله على 40,98 بالمئة من الاصوات يليه بفارق طفيف صويلحي (39,87 بالمئة) ثم حاكم جزيرة القمر الكبرى مويني بركة (19,15 بالمئة).

وابقت المحكمة الدستورية المكلفة اعلان صلاحية نتائج الانتخابات، السبت على موعد تنصيب الرئيس في 26 ايار/مايو.

وساد بعض التوتر داخل المحكمة التي شارك خمسة فقط من اعضائها الثمانية في اعلان قرارها. وقال مستشر للمحكمة لوكالة فرانس برس طالبا عدم كشف هويته "المهم هو تحقيق النصاب".

وقبل ساعات من هذا الاعلان، بدأت دوريات للجيش تجوب شوارع العواصم المقفرة بعد شائعات عن مواجهات.

وتمركز عسكريون مسلحون امام المباني الادارية بينما فرض طوق امني حول مقر المحكمة التي تحميها قوات خاصة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب