محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

سكان داخل ملجأ في دونيتسك

(afp_tickers)

اعلن الكرملين الاثنين ارسال قافلة اغاثة "بدون مواكبة عسكرية" الى شرق اوكرانيا رغم المخاوف الغربية من ان يشكل ذلك غطاء للتدخل هناك.

وافاد بيان للكرملين ان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ابلغ رئيس المفوضية الاوروبية مانويل باروزو خلال اتصال هاتفي ان "روسيا سترسل قافلة اغاثة الى اوكرانيا بالتعاون مع ممثلي اللجنة الدولية للصليب الاحمر".

واوضح المتحدث باسم الرئاسة ديميتري بيسكوف في اتصال هاتفي ان مبدا ارسال هذه القافلة الانسانية الروسية الى اوكرانيا كان "موضع اتفاق مع الجانب الاوكراني" دون ان يتمكن من تحديد موعد انطلاق هذه المساعدة الانسانية الروسية.

من جانبها قللت الرئاسة الاوكرانية من شان الاعلان الروسي مشددة على ان اي مساعدة روسية محتملة ستكون في اطار عملية انسانية دولية دعا اليها رئيس الدولة بترو بوروشينكو.

وقال نائب رئيس الادارة الرئاسية الاوكرانية فاليري شالي "لا ننتظر +قافلة انسانية+ من اي نوع. المطروح هنا مبادرة من الرئيس الاوكراني لارسال مساعدة انسانية دولية الى سكان مدينة لوغانسك بالاشتراك مع الاتحاد الاوروبي، الولايات المتحدة، المانيا، وشركاء اخرين".

واضاف في صفحته على موقع فيسبوك "يمكن لروسيا ان تشارك فيها. الا ان ذلك سيكون في اطار الالتزام بالقواعد الدولية والقوانين الاوكرانية ومن خلال المراكز الحدودية التي نسيطر عليها وتحت رعاية اللجنة الدولية للصليب الاحمر".

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب