محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

روس بتظاهرون في سان بطرسبورغ ضد قانون اصلاح نظام التقاعد

(afp_tickers)

تظاهر الأحد أكثر من ألف شخص في ثاني أكبر المدن الروسية سانت بطرسبورغ ضد خطة رفع سن التقاعد التي أثارت غضبا شعبيا واسعا.

وتجمّع ما بين 800 و1,000 شخص في حديقة عامة صغيرة للمشاركة في تظاهرة مرخّصة لحض حكومة الرئيس فلاديمير بوتين على "رفع الراتب التقاعدي وليس سن التقاعد"، فيما هتف بعض المشاركين بشعار المعارضة "روسيا بلا بوتين".

الشرطة التي كانت حاضرة في المكان قدّرت عدد المتظاهرين ب500 شخص، الا انه لم تحدث أي خروقات خطيرة.

وحمل متظاهر لافتة كتب عليها "هراوات شرطة مكافحة الشغب لن تنقذ فوفا"، مستخدما اسما مصغرًا لبوتين.

وقال السياسي المعارض والنائب السابق ديمتري غودكوف رئيس "حزب التغيير" أمام التظاهرة أن مسودة القانون التي تنص على رفع سن التقاعد الى 65 عاما للرجال و60 عاما للنساء تظهر ازدراء السلطات بالشعب.

وأضاف "لقد قرروا التسلل الى جيوبنا"، مشيرا الى أن الاصلاح "يظهر أن السلطات سئمت منا (...) نحتاج أن نقول لهم إننا سئمنا منهم ايضا".

وقال ايفان لوزوف أحد المتظاهرين الذي يبلغ 30 عاما "جئت ليس فقط بسبب اصلاحات التقاعد، لكن بسبب الطريقة التي تكذب بها السلطات. حتى أن التلفزيون لا يتحدث عن هذا بشكل رسمي".

وقال أحد منظمي التظاهرة النائب بوريس فيشينسكي من حزب يابلوكو اليبرالي "لو كان باستطاعتنا استبدال السلطات، لما كنا نقوم بتنظيم التظاهرات".

وتأتي هذه التظاهرة الأخيرة بعد اعتقال المئات في وقت سابق هذا الشهر خلال احتجاجات على مستوى كل روسيا ضد الاصلاحات المثيرة للجدل، وأيّد المعارض المسجون حاليا أليكسي نافالني هذه التظاهرات.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب