محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

اصدقاء وارمبير يحملون نعشه خلال جنازته في 22 حزيران/يونيو 2017

(afp_tickers)

شارك مئات الاشخاص الخميس في شمال الولايات المتحدة في جنازة الطالب الاميركي اوتو وارمبير، الذي سجنته كوريا الشمالية لأكثر من عام قبل أن تعيده إلى بلاده وهو في حالة غيبوبة توفي بعدها.

وقالت وسائل اعلام محلية ان نحو 2500 شخص، بينهم العديد من الشبّان الذين بدوا متأثرين، شاركوا في الجنازة.

وحمل اقارب وارمبير نعشه. وتم دفنه في احدى المقابر في مسقط رأسه بمدينة سينسيناتي في ولاية اوهايو.

وأعادت بيونغ يانغ الأسبوع الماضي وارمبير (22 عاما) إلى الولايات المتحدة بعدما اعتقلته لمدة 18 شهرا حيث حكم عليه بالأشغال الشاقة اثر إدانته بسرقة ملصق سياسي من أحد فنادق كوريا الشمالية.

وتوفي في مدينة سينسيناتي في أوهايو الاثنين نتيجة إصابته بتلف دماغي شديد.

ووصف الرئيس الأميركي دونالد ترامب اعتقال وارمبير ووفاته بـ"الفضيحة المدوية".

وفي حديثه للصحافيين قبل الجنازة، انتقد سناتور أوهايو روب بورتمان الظروف "المروعة" لاحتجاز وارمبير في كوريا الشمالية. وقال "لم يكن واجبا اعتقاله (...)"، مضيفا ان "الكوريين الشماليين يجب أن يُحاسبوا".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب