محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مقاتل من الانفصاليين يعد طعاما في موقعه في مطار دونيتسك 1 يونيو 2016

(afp_tickers)

اتهم المتمردون الموالون لروسيا في شرق اوكرانيا الاربعاء الجيش الاوكراني بشن هجوم قرب مطار دونيتسك "عاصمة" هذه الجمهورية الانفصالية.

ونفى الجيش الاوكراني ان يكون شن هجوما وحمل المتمردين مسؤولية تصعيد الوضع.

وتأتي هذه الاتهامات في الوقت الذي اعلن فيه المراقبون الاجانب في منظمة الامن والتعاون في اوروبا "تفاقم" النزاع خلال الاسابيع القليلة الماضية، وارتفاع عدد الجنود الاوكرانيين القتلى.

واعلن احد المقاتلين في صفوف التمرد ويدعى موسكفا (موسكو) ان الجيش الاوكراني شن هجوما السبت على شمال مطار دونيتسك.

وقال لوكالة فرانس برس "اصيب المطار بمدافع مضادة للطائرات".

وكان هذا المطار شهد معارك ضارية قبل ان يصبح تحت سيطرة المتمردين في كانون الثاني/يناير 2015.

واكد اولكسندر موتوزيانيك المتحدث العسكري باسم الرئيس الاوكراني بترو بوروشنكو تدهور الوضع متهما في الوقت نفسه المتمردين بانهم يتحملون مسؤولية ذلك.وقال لفرانس برس "ان القوات المسلحة الاوكرانية تحترم وقف اطلاق النار".

واعلنت متحدثة باسم البعثة الاوكرانية لدى منظمة الامن والتعاون في اوروبا الاربعاء ان 26 جنديا وكرانيا قتلوا في ايار/مايو في شرق اوكرانيا.

وقال السفير الاميركي في اوكرانيا جوفري بيات في تصريح صحافي الثلاثاء انه "صدم للتدهور الذي حصل في شرق اوكرانيا خلال الايام الماضية".

ومنذ اندلاع هذا النزاع في نيسان/ابريل 2014 اوقع نحو 9300 قتيل وادى الى تهجير نحو مليون شخص ونصف مليون من منازلهم.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب