محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الشاحنة التي استخدمت في الاعتداء في 1 تشرين الثاني/نوفمبر 2017

(afp_tickers)

أعلنت النيابة العامة الاربعاء توجيه تهمة الارهاب الى الاوزبكي سيف الله سايبوف (29 عاما) الذي اصيب برصاص الشرطة اثر دهسه حشدا من المارة في نيويورك في هجوم استلهمه من تنظيم الدولة الاسلامية واوقع ثمانية قتلى و12 جريحا، مشيرة الى انه قال للمحققين انه "راض عن ما فعله".

وقالت النيابة العامة الفدرالية في مانهاتن في بيان انه "سيعقد مؤتمر صحافي في الساعة 17,45 (21,45 ت غ) للاعلان عن توجيه الاتهام اليه بالارهاب"، مشيرة الى ان التهم التي ستوجه الى الموقوف هي دعم تنظيم ارهابي اجنبي وارتكاب اعمال عنف وتدمير سيارات.

ولم توضح النيابة العامة في بيانها ما اذا كانت ستكتفي بهذه التهم ام ستوجه لاحقا تهما اضافية الى قديروف، سواء امام القضاء الفدرالي ام المحلي.

ونقلت اللائحة الاتهامية عن قديروف قوله للمحققين لدى استجوابهم اياه في المستشفى حيث يتعالج من اصابته بالرصاص في بطنه لدى توقيفه انه استلهم هجومه من اشرطة فيديو نشرها تنظيم الدولة الاسلامية وبدأ التخطيط له "قبل حوالى عام".

واضاف القرار الاتهامي ان المتهم قرر قبل شهرين تقريبا تنفيذ الهجوم بواسطة شاحنة من اجل ان يوقع "اكبر عدد ممكن من الضحايا".

واعترف المتهم بأنه استأجر الشاحنة منذ 22 تشرين الاول/اكتوبر كي يتسنى له الوقت للتمرّن على الهجوم، وقد اختار ان يكون الهجوم في 31 تشرين الاول/اكتوبر لأنه يوم الاحتفال بعيد الهالوين وبذلك يكون "واثقا من وجود الكثير من الناس في الشوارع".

واعترف ايضا انه هو المسؤول عن الكتابات باللغة العربية التي عثر عليها المحققون قرب الشاحنة والتي تشير الى تنظيم الدولة الاسلامية.

كذلك فان المتهم سأل خلال التحقيق معه ما اذا كان بامكانه ان يرفع في غرفته في المستشفى علم تنظيم الدولة الاسلامية، مؤكدا انه "راض عن ما فعله"، بحسب اللائحة الاتهامية.

كات/بم

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب