محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الرئيسة البرازيلية ديلما روسيف المعلقة مهامها مؤقتا

(afp_tickers)

تبدأ مرحلة الحكم الأخير في عملية إقالة الرئيسة البرازيلية المعلقة مهماتها ديلما روسيف في الخامس والعشرين من الشهر الحالي، بعد أربعة أيام من اختتام الألعاب الأولمبية في ريو دي جانيرو، بحسب ما أفادت وكالة أنباء مجلي الشيوخ.

وقالت الوكالة الرسمية إن "جلسة الحكم على ديلما روسيف ستبدأ عند الساعة التاسعة صباحا في 25 آب/أغسطس. تم تسليم الإشعار إلى محامي الرئيسة المعلقة مهماتها جوزيه ادواردو كاردوزو".

وتتهم المعارضة اليمينية روسيف بارتكاب "جريمة مسؤولية" من خلال التلاعب عمدا بمالية الدولة لاخفاء حجم العجز في 2014، عندما اعيد انتخابها في اقتراع موضع جدل.

وتقول روسيف، المناضلة السابقة التي تعرضت للتعذيب اثناء الحكم الديكتاتوري (1964-1985)، ان جميع اسلافها لجأوا الى هذه الاساليب من دون ان يتعرض احد لهم.

كما تؤكد انها ضحية "انقلاب دستوري" أعده "الخائن" ميشال تامر الذي سرع سقوطها من خلال سحب حزبه في اواخر آذار/مارس من الاكثرية الحكومية.

وستجري المحاكمة التي يفترض ان تستمر خمسة ايام، امام مجلس الشيوخ برئاسة رئيس المحكمة العليا ريكاردو ليفادوفسكي.

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب