محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مشهد عام لكامب-5 في معسكر غوانتانامو في 26 كانون الثاني/يناير 2017

(afp_tickers)

رفضت المحكمة الاميركية العليا الثلاثاء النظر في طعن تقدم به احد اشهر المعتقلين في غوانتانامو، في قرار يعزز من شرعية المحاكم العسكرية الاستثنائية المثيرة للجدل في القاعدة الاميركية في كوبا.

ويعني رفض النظر في الطعن تثبيت حكم السجن المؤبد الصادر عن محكمة في غوانتانامو بحق اليمني علي حمزة احمد البهلول الذي كان أحد مساعدي أسامة بن لادن والمعتقل في غوانتانامو منذ 2002.

وكانت محكمة في المعتقل الاميركي قضت في 2008 بسجن البهلول لمدى الحياة بعدما دانته بتهمة التآمر الاجرامي، الا ان المدان اليمني الذي تقول واشنطن انه كان مسؤولا في القاعدة عن الدعاية استأنف هذا الحكم بعدما اعتبر محاموه ان التهمة الموجهة اليه تستوجب محاكمته امام محكمة فدرالية مدنية وليس امام محكمة عسكرية.

ومن شأن رفض المحكمة العليا النظر في الطعن بهذا الحكم ان يريد ادارة الرئيس دونالد ترامب الذي لم يخف رغبته في اعادة استخدام غوانتانامو لسجن معتقلين جدد من افغانسان والعراق تعتبرهم واشنطن "مقاتلين اعداء".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك









swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب