حظرت المحكمة العليا الباكستانية الجمعة على رئيس الوزراء الباكستاني نواز شريف الذي اقيل في تموز/يوليو اثر قضية فساد، المشاركة في الانتخابات مدى الحياة.

وقال قاضي المحكمة عمار عطا بانديال لدى تلاوة القرار ان الحظر "دائم".

وفي شباط/فبراير حظرت المحكمة العليا على شريف قيادة حزب الرابطة الإسلامية الذي اسسه. وكان شقيقه شهباز حل مكانه على رأس الحزب قبل اشهر من الانتخابات التشريعية.

وقالت وزيرة الاعلام مريم اورنغزيب "مرة اخرى اليوم رئيس الوزراء الباكستاني الذي تولى هذا المنصب ثلاث مرات استبعد من العملية الانتخابية مدى الحياة".

وانهت المحكمة العليا ولاية شريف الثالثة على رأس البلاد قبل اوانها في تموز/يوليو بعد معلومات عن ممتلكات فخمة تعود لاسرته عبر شركات اوف شور.

وكانت الصحف الباكستانية انتقدت نمط حياته المبذر والاملاك العديدة لاسرته في لندن. ونهاية تشرين الاول/اكتوبر وجهت تهمة الفساد في الملف العقاري الى نواز شريف وابنته مريم وزوجها.

وتنفي اسرة شريف التهم الموجهة اليها وتؤكد انها مؤامرة حيكت ضده من قبل الجيش الباكستاني.

وسوم

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك