محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

سيارة اسعاف تابعة للهلال الاحمر في حلب بسوريا في 31 كانون الاول/ديسمبر 2014

(afp_tickers)

قتل 14 مدنيا على الاقل مساء الاثنين في دير الزور في شرق سوريا من جراء سقوط قذائف اطلقها تنظيم الدولة الاسلامية على حي تسيطر عليه قوات النظام، كما افاد المرصد السوري لحقوق الانسان.

وقال مدير المرصد رامي عبدالرحمن لوكالة فرانس برس ان "القصف جاء قبيل أن تتجمع العائلات للإفطار"، مشيرا الى ان القذائف سقطت على "مناطق في شارع الوادي الواقع في حي الجورة الذي تسيطر عليه قوات النظام بمدينة دير الزور".

واضاف عبد الرحمن ان القصف "تسبب في استشهاد 14 شخصاً على الأقل بينهم ثلاثة أطفال، وإصابة أكثر من 36 شخصا آخرين بجراح"، معربا عن خشيته من ان "اعداد الشهداء لا تزال مرشحة للازدياد بسبب وجود جرحى بحالات خطرة".

من جهته قال عمر أبو ليلى الناشط في موقع "دير الزور 24" الذي يغطي اخبار المدينة "سقطت 6 هاونات على الأقل على حي الجورة، وداعش دائما ما تقصف هذه الأحياء بقذائف الهاون. هناك أكثر من 40 جريحاً بينهم أطفال ونساء بعضهم في حالة حرجة جراء تدهور الأوضاع الصحية داخل الحي بسبب نقص الكوادر والتجهيزات الطبية واﻷدوية".

ويحاصر تنظيم الدولة الاسلامية الجهادي منذ مطلع 2015 الاحياء التي ما زالت خاضعة لسيطرة قوات النظام في مدينة دير الزور والتي تناهز مساحتها ثلث مساحة المدينة.

ومنذ نيسان/ابريل 2016 يرسل برنامج الاغذية العالمي الى دير الزور عن طريق الجو مساعدات غذائية، بمعزل عن تلك التي ترسلها دمشق وموسكو.

وقتل في النزاع الدائر في سوريا منذ مطلع 2011 اكثر من 320 الف شخص.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب