محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

دمار جراء غارة على ادلب في 7 شباط/فبراير 2017

(afp_tickers)

قتل 18 مدنيا، بينهم خمسة أطفال، في غارة جوية السبت على محافظة ادلب في شمال غرب سوريا، بحسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

ورجح المرصد أن تكون طائرات روسية، تقاتل دعما للنظام السوري، قد شنت الغارة على قرية أورم الجوز في الريف الجنوبي لادلب، مضيفا أن الحصيلة قد ترتفع لان عددا من المصابين حالتهم حرجة.

وفي حصيلة سابقة، اشار المرصد الى مقتل 15 مدنيا بينهم اربعة اطفال.

ويسيطر على محافظة ادلب تحالف للفصائل المعارضة بينها جبهة فتح الشام (النصرة سابقا) وغالبا ما يستهدفه النظام السوري وحليفته روسيا.

والثلاثاء، أدى هجوم كيميائي على بلدة خان شيخون في ادلب إلى مقتل 87 مدنيا على الأقل، بينهم 31 طفلا.

واتهمت معظم الدول، في مقدمها واشنطن، النظام السوري بتنفيذ الهجوم في حين نفت دمشق.

ودفع الهجوم على خان شيخون الإدارة الأميركية إلى الرد عبر قصف قاعدة جوية تابعة للنظام تقع وسط البلاد صباح الجمعة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب