تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

المسيحيون يتظاهرون في باكستان بعد هجومين على كنيستين في لاهور

باكستانيون مسيحيون يتظاهرون في لاهور في 16 اذار/مارس 2015 تنديدا بالاعتداء على الكنيستين

(afp_tickers)

تظاهر الاف المسيحيين الاثنين في لاهور ثاني مدن باكستان غداة اعتداءين لطالبان على كنيستين اسفرا عن سقوط 14 قتيلا وعشرات الجرحى.

واثار الهجومان اللذان نفذتهما حركة طالبان الباكستانية لدى خروج المصلين من كنيستين في حي يوحنا اباد الاحد اعمال عنف نادرة لدى المسيحيين في لاهور الذين انهالوا بالضرب حتى الموت على رجلين للاشتباه بصلتهما بالانتحاريين والحقوا اضرارا بسيارات ومواقف حافلات.

واليوم الاثنين انتشر اكثر من الف شرطي في هذا الحي تحسبا لتظاهرات جديدة، سلمية هذه المرة، لمسيحيين رفعوا لافتات كتبت عليها شعارات مثل "لماذا تقتلوننا" و"اتركونا نعيش" و"توقفوا عن قتل مسيحيين".

وقال مقبول بهاتي الذي كان في عداد المتظاهرين لوكالة فرانس برس "نزلنا الى الشارع للمطالبة بالعدل والحماية"، مضيفا "لم يكن هناك اي امن الاحد، وعلى الحكومة ان تحمي جميع الكنائس في البلاد".

ويمثل المسيحيون الباكستانيون حوالى 2% من التعداد السكاني المقدر بحوالى 200 مليون نسمة غالبيتهم من المسلمين، وتوكل اليهم في غالب الاحيان اعمال مجحفة كما يتعرضون غالبا للتمييز.

وقال متظاهر اخر يدعى اشر كنوال "ان المسيحيين يتظاهرون لانهم يخشون على مستقبلهم".

ومن المقرر اقامة حفل تكريم لضحايا التفجيرين اللذين تبنتهما حركة طالبان الباكستانية في كنائس البلاد اليوم الاثنين غداة الهجوم الاكثر دموية التي تتعرض له هذه الاقلية منذ هجوم ايلول/سبتمبر 2013 على كنيسة في مدينة بيشاور (شمال غرب) خلف 82 قتيلا.

ودان البابا فرنسيس بشدة هجومي طالبان على الكنيستين في لاهور وقال "ان اشقاءنا المسيحيين تهدر دماؤهم فقط لانهم مسيحيون".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك