محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

رئيس الوزراء الايطالي ماتيو رينزي

(afp_tickers)

قدمت الاحزاب الرئيسية في المعارضة الايطالية السبت مذكرة لحجب الثقة عن حكومة ماتيو رينزي، وذلك بعد يومين على استقالة وزيرة بشبهة استغلال السلطة.

وانضم حزب يمين الوسط "فورتزا ايطاليا" بزعامة رئيس الوزراء الاسبق سيلفيو برلوسكوني الى حزب "رابطة الشمال" المناهض للمهاجرين، في تقديم مذكرة حجب الثقة الى البرلمان بمجلسيه.

وبحسب الصحافة فان "حركة النجوم الخمس" تحضر من جهتها لتقديم مذكرة اخرى لحجب الثقة عن الحكومة.

بالمقابل قال رينزي على موقعه الالكتروني "سنذهب الى البرلمان في اسرع وقت على ما آمل".

وكان رئيس الوزراء رفض الجمعة الدعوات التي وجهت له لتقديم الاستقالة.

وتأتي مذكرة حجب الثقة بعد تقديم وزيرة التنمية الاقتصادية فيديريكا غويدي استقالتها الخميس بشبهة استغلال السلطة لمصلحة شريك حياتها جيانلوكا جيميلي الذي اعتقل بتهمة استغلال علاقته بالوزيرة لتحقيق مصالح خاصة بشركته.

واندلعت القضية مع توقيف صديق الوزيرة بتهمة الفساد واستغلال النفوذ بطريقة غير شرعية، وذلك بأمر من المدعي العام في بوتنزا (جنوب).

ويشتبه بان جيميلي الذي يعمل في مجال النفط "استغل العلاقة التي تربطه بوزيرة التنمية الاقتصادية" للترويج لمصالح مجموعة توتال النفطية الفرنسية في ايطاليا مقابل وعد بالتعاون بين شركته الخاصة وتوتال، بحسب النيابة العامة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب