محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو في 14 كانون الاول/ديسمبر 2017

(afp_tickers)

تعهدت المعارضة الفنزويلية، المنقسمة حيال الاستراتيجية التي يجب اعتمادها في مواجهة الحكومة الاشتراكية للرئيس الفنزويلي، تقديم مرشح اوحد للانتخابات الرئاسية في 2018، التي يأمل نيكولاس مادورو بان يفوز فيها بولاية ثانية.

وجاء في بيان مكتوب اصدره تحالف طاولة الوحدة الديموقراطية (ائتلاف المعارضة) "نحن نتعهد تعزيز وحدتنا (...) والشروع في اختيار مرشح اوحد".

ولم يحدد تحالف طاولة الوحدة الديموقراطية، الذي مني بهزيمة تلو اخرى في الانتخابات المحلية والبلدية، الآلية التي سيتم اعتمادها لاختيار المنافس المستقبلي لمادورو.

وكان النائب المعارض لويس فلوريدو اعلن قبل بضعة ايام ان الاحزاب الرئيسية ستبدأ باجراء انتخابات تمهيدية.

ومن المقرر ان تُستأنف في جمهورية الدومينيكان في 11 كانون الثاني/يناير الاجتماعات بين مكونات المعارضة والحكومة سعيا لايجاد حل للازمة السياسية والاقتصادية-الاجتماعية التي تعاني منها فنزويلا.

وكانت الحكومة والمعارضة بدأتا في اواخر 2016 عملية تفاوض سهلها الفاتيكان لكنها أخفقت لان الطرفين تبادلا الاتهامات بالتنصل من الالتزامات.

وفيما يتعهد تحالف طاولة الوحدة الديموقراطية متابعة "استكشاف سبل التفاوض بدعم دولي"، تعتبر فصائل في المعارضة هذه المحادثات بمثابة "خيانة" لا سيما بعد تظاهرات ربيع 2017 التي ادت الى مقتل 125 شخصا.

ومن المقرر اجراء الانتخابات الرئاسية في كانون الاول/ديسمبر 2018 الا ان محللين لا يستبعدون تقريب موعدها الى الربع الاول من العام المقبل.

وكان مادورو هدد باقصاء الاحزاب الرئيسية في المعارضة من الانتخابات الرئاسية لمقاطعتها الانتخابات البلدية في 10 كانون الاول/ديسمبر.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب