محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صورة وزعتها الرئاسة الفنزويلية للرئيس نيكولاس مادورو في كراكاس في 15 تشرين الاول/اكتوبر 2017

(afp_tickers)

أعلنت المعارضة في فنزويلا مساء الأحد رفضها لنتائج الانتخابات المحلية التي فاز فيها معسكر الرئيس نيكولاس مادورو بـ17 ولاية من أصل 23 بحسب النتائج الصادرة عن المجلس الوطني للانتخابات.

وأعلن خيراردو بليد مدير حملة ائتلاف المعارضة "إننا لا نعترف حاليا بأي نتيجة. إننا في لحظة على قدر كبير من الخطورة للبلاد"، مطالبا بتدقيق شامل في نتائج الانتخابات.

وبعدما كانت استطلاعات الرأي أظهرت فوز المعارضة بالانتخابات، أعلن المجلس الوطني أنها لم تحصل سوى على خمس ولايات، فيما لا تزال هناك ولاية لم تحسم فيها النتيجة بعد.

وعلى اثر صدور النتائج، اعلن مادورو انه حقق انتصارا حاسما في هذا الاقتراع، قائلا "انه انتصار واضح. لقد فرضت التشافية نفسها على نطاق واسع بالانتخابات مع 17 حاكم ولاية. المعارضة حصلت على 5" ولايات.

وشدد مادورو على ان حزبه قد يفرض نفسه ايضا في الولاية الاخيرة التي لم تُحسم فيها النتيجة بعد.

لكن قُبيل اعلان المجلس الوطني للانتخابات نتائج الاقتراع، ندد خصوم الرئيس الفنزويلي بحصول عمليات تزوير محتملة.

وتعتبر الانتخابات بمثابة اختبار لمادورو وللمعارضة على حد سواء، وتأتي بعد تظاهرات دامية استمرت اشهرا من دون ان تؤدي الى اسقاطه واودت بحياة 125 شخصا.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب