محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

احدى منشآت المجمع الشريف للفوسفات قرب العيون في 13 ايار/مايو 2013

(afp_tickers)

أعلنت مجموعة المجمع الشريف للفوسفات المغربية الثلاثاء استرجاع 55 ألف طن من هذه المادة كانت معروضة للبيع في مزاد علني بجنوب إفريقيا بموجب قرار قضائي على خلفية استخراجها من الصحراء الغربية المتنازع عليها.

وأوضح مدير الشؤون القانونية بالمجمع لفرانس برس أن "الشحنة عادت لمالكيها الشرعيين مقابل دولار رمزي بعدما لم يعترف أي زبون محتمل بشرعية هذا المزاد، أو بشرعية الصفة التي منحها القضاء في جنوب إفريقيا للبوليساريو".

وأكد قبطان ميناء بورت إليزابيث بجنوب إفريقيا براين أدامسون لفرانس برس الثلاثاء أن "السفينة غادرت المرفأ الاثنين".

وأوضح متحدث باسم شركة رينيز المكلفة بالملاحة التجارية في الميناء "يبدو أن لا أحد كان مهتما بشراء الفوسفات، وقد سمح للسفينة بالمغادرة لأن كل وثائقها سليمة".

وأشار المجمع في بيان الثلاثاء إلى أن "المزاد آل إلى الفشل"، مجددا إدانته للحجز بوصفه "انتهاكا خطيرا للمبادئ الأساسية للقانون وتهديدا لحرية التجارة العالمية".

من جهتها، اعلنت شركة الشحن البريطانية "فيرنس ويتي" ومقرها لندن لوكالة فرانس برس إنها اشترت كمية الفوسفات اواخر نيسان/ابريل مقابل 79 ألف دولار.

واحتجزت السفينة الاتية من الصحراء الغربية باتجاه نيوزيلاندا بميناء بورت إليزابيث السنة الماضية، إثر شكوى رفعتها جبهة البوليساريو التي تطالب باستقلال الصحراء الغربية امام قاض جنوب افريقي تطعن في شرعية امتلاك المغرب لهذه الشحنة.

وقررت محكمة جنوب إفريقية عرضها للبيع في مزاد علني في حزيران/يونيو الماضي، ما اعتبره المجمع الشريف للفوسفات "قرصنة سياسية".

ويعتبر المغرب الصحراء الغربية المستعمرة الاسبانية حتى 1975، جزءا لا يتجزا من أراضيه.

وإثر مواجهات عسكرية، تم التوصل العام 1991 الى وقف لاطلاق النار تشرف عليه قوة حفظ سلام تابعة للامم المتحدة في الصحراء الغربية.

وتطالب جبهة البوليساريو المدعومة من الجزائر، بتنظيم استفتاء تقرير مصير في هذه المنطقة في حين تقترح الرباط حكما ذاتيا تحت سيادتها.

ولجأت الجبهة في الأشهر الأخيرة إلى عدة مبادرات قضائية للمطالبة بوقف استغلال ثروات طبيعية في الصحراء الغربية.

وأعلنت الثلاثاء عزمها على اتخاذ خطوات مماثلة في بلدان أخرى غير جنوب إفريقيا لملاحقة "الشركات التي تشتري الفوسفات الصحراوي".

وقال المسؤول الرفيع المستوى بالجبهة محمد خداد لفرانس برس "هذه القضية كانت تحذيرا لكل الذين يشاركون في نهب الثروات الصحراوية".

وأضاف "إنه انتصار سياسي وقضائي".

ويعد استغلال الفوسفات ومشتقاته قطاعا حيويا في الاقتصاد المغربي ويمثل نحو ربع الصادرات بما يقارب معدل 3 ونصف بالمئة من الناتج الداخلي الداخلي، ويؤمن اكثر من 22 ألف وظيفة، وفق الأرقام الرسمية.

وحقق المجمع الشريف للفوسفات السنة الماضية رقم معاملات يناهز 48 مليار ونصف مليار درهم (أكثر من 4 مليارات يورو)، ما يمثل ارتفاعا بنسبة 14 بالمئة مقارنة مع 2016.

وأهم وحداته الإنتاجية في خريبكة (وسط) وضاحية العيون (جنوب).

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب