محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

شيعة يتظاهرون في نيودلهي مساء 3 تموز/يوليو 2014 للتنديد باعمال العنف في العراق

(afp_tickers)

اعلنت وزارة الخارجية الهندية الجمعة انه تم اخراج 46 ممرضة هندية علقن في العراق منذ الشهر الماضي في بداية الهجوم الذي يشنه اسلاميون مسلحون على العراق، وهن الان في طريق العودة الى بلادهن.

وقال الناطق باسم الخارجية الهندية سيد اكبر الدين في مؤتمر صحافي "يمكنني ان اؤكد ان هؤلاء الممرضات الهنديات اللواتي نقلن امس رغما عنهن اصبحن يتمتعن بالحرية الآن".

وعلقت الممرضات اللواتي كن يعملن في مستشفى حكومي في تكريت عندما شن الجهاديون هجومهم الشهر الماضي. وقد نقلن الى الموصل للمرة الاولى الخميس.

وهم الان في طريقهن الى مدينة اربيل التي بقيت في منأى عن اعمال العنف وتقع على بعد مئة كلم من الموصل وحيث ارسلت الحكومة الهندية طائرة لاعادتهن الى وطنهن.

وقال رئيس حكومة ولاية كيرالا جنوب الهند اومن تشاندي للصحافيين ان "الحكومة الهندية وافقت على ارسال طائرة خاصة لاعادتهن الى كوشي صباح غد (السبت)". واضاف "نشكر حكومة الهند لانها شاركت بنشاط" في حل هذه القضية.

وتسعى السلطات الهندية ايضا الى الافراج عن 39 هنديا يعملون في ورشات بناء وخطفوا في الموصل في حزيران/يونيو بعد الهجوم الذي شنه تنظيم "الدولة الاسلامية في العراق والشام" المتطرف.

واكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الهندية الشهر الماضي ان نحو عشرة الاف هندي موجودون حاليا في العراق، معلنا انه سيتم التوقف عن منح اذونات بالسفر للهنود الراغبين في العمل في العراق.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب