محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

بحرينيات يتظاهرن دفاعا عن الناشط نبيل رجب، في قرية الشاخورة غرب المنامة في 31 آب/اغسطس 2012

(afp_tickers)

اعيد المعارض والناشط البحريني نبيل رجب الاربعاء الى السجن رغم تدهور وضعه الصحي، وفق ما قالت محاميته.

نقل رجب (51 عاما) الى المستشفى الثلاثاء بسبب مشاكل في القلب علما بانه موقوف منذ اسبوعين.

من جهة اخرى، اعلن مصدر قضائي بحريني الاربعاء ان "المحكمة الكبرى الجنائية البحرينية قضت بالسجن المؤبد على ستة بحرينيين شيعة وبالسجن 15 سنة على بحرينيين آخرين بتهم التخابر مع دولة اجنبية (ايران) والتدريب على استعمال مفرقعات واسلحة والانضمام لجماعة ارهابية واستيراد وحيازة ذخيرة واسلحة ومفرقعات".

واضاف ان المحكمة قضت باسقاط الجنسية عن المدانين الثمانية.

وقالت جليلة السيد عضو هيئة الدفاع عن نبيل رجب الاربعاء لفرانس برس ان موكلها يعاني "ارتفاعا في ضغط الدم وعدم انتظام في دقات القلب" و"من المفترض ان يتم نقله الى المستشفى اليوم واجراء فحوص له".

واضافت ان "وضعه يتفاقم وغير مستقر ابدا" لافتة الى انه اعيد الى السجن على ان يعرض على النيابة العامة الاربعاء لاتخاذ قرار في شان تمديد توقيفه.

واصدر "مركز البحرين لحقوق الانسان" بيانا اعرب فيه عن "قلقه البالغ حيال الوضع الصحي" لرجب الذي يدير المركز.

وكانت السيد اعلنت الثلاثاء ان رجب سيحاكم في 12 تموز/يوليو، لكن الدفاع لم يحصل بعد على لائحة الاتهامات المساقة ضده.

واضافت انها "مرتبطة على الارجح بتغريدات كتبها او اعاد نشرها"، موضحة ان هذه التغريدات كتبت في 2015 في شان الاضطرابات داخل سجن والحرب في اليمن بين المتمردين الحوثيين والقوات الحكومية.

واكدت السيد الاربعاء ان ظروف اعتقال رجب "سيئة جدا ومستوى النظافة متدن وهو في زنزانة انفرادية وممنوع من الاتصال بالعالم الخارجي".

بدوره، قال مركز البحرين ان "تدهور الوضع الصحي والنفسي (لرجب) هو نتيجة ابقائه في السجن الانفرادي منذ توقيفه".

وكانت السلطات البحرينية اعادت قبل اسبوعين توقيف رجب (51 عاما)، بعد اقل من عام على الافراج عنه "لاسباب صحية". واوضحت اسرته في حينه انه اوقف في منزله في قرية بني جمرة الشيعية قرب المنامة.

واوقف رجب في الثاني من نيسان/ابريل 2015 في قضية اخرى اذ اتهم بنشر "معلومات خاطئة" على شبكات التواصل الاجتماعي حول مشاركة البحرين في التحالف العربي بقيادة السعودية الذي يشن عملية عسكرية ضد المتمردين الحوثيين وحلفائهم في اليمن.

وسبق للناشط ان حكم عليه بالسجن عامين للمشاركة في تظاهرات "غير مرخصة"، وافرج عنه في ايار/مايو 2014.

تراجعت وتيرة الاضطرابات في البحرين بشكل كبير، الا ان بعض المناطق ذات الغالبية الشيعية تشهد احيانا مواجهات بين محتجين وقوات الامن.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب