أ ف ب عربي ودولي

ايرانيون يرفعون علم حزب الله اللبناني خلال الانتخابات الرئاسية الايرانية 2 أيار/مايو 2017

(afp_tickers)

اعلنت السلطات الاميركية الخميس اعتقال اميركيين تشتبه بانتمائهما الى حزب الله الشيعي اللبناني وبإقدامهما على تحديد اهداف لارتكاب اعتداءات محتملة في الولايات المتحدة وبنما.

وجاء في بيان صادر عن مكتب النائب العام في جنوب ولاية نيويورك جون كيم ان علي كوراني (32 عاما) اعتقل في حي برونكس بنيويورك، وان سامر الدبك (37 عاما) اعتقل في ليفونيا (ميشيغان، شمال) في ديترويت.

بحسب التحقيق، قد يكون علي كوراني اقدم بشكل خاص على جمع معلومات عن الامن في مطارات عدة في الولايات المتحدة وعن طريقة العمل فيها، وراقب مباني عائدة الى قوات الامن في مانهاتن وبروكلين.

وبعد وصوله إلى الولايات المتحدة عام 2003، قد يكون كوراني اللبناني الاصل خضع لتدريبات عدة في معسكرات تدريب لحزب الله في لبنان، ويُشتبه في أنه يأخذ أوامره مباشرة من عناصر في الحزب الشيعي المدعوم من ايران.

اما في ما يتعلق بسامر الدبك فقد اجرى ايضا تدريبات عدة داخل منشات لحزب الله بهدف التأقلم مع الاستخبارات واستخدام السلاح وتصنيع المتفجرات واستخدامها.

وهو متهم بالاقدام على تحديد مواقع في بنما وخصوصا سفارتي الولايات المتحدة واسرائيل، وبالسعي الى العثور على عيوب امنية في منشآت قناة بنما.

ووجهت الى الرجلين الخميس اتهامات عدة، وبشكل اساسي تقديم الدعم لمنظمة ارهابية فضلا عن المشاركة في تدريب عسكري على يد منظمة ارهابية.

وسيقبع الرجلان عشرات السنوات في السجن في حال ادانتهما.

وتصنف الولايات المتحدة حزب الله "منظمة ارهابية". ومنذ انشائه في ثمانينات القرن الماضي نُسبت الى الحزب اعتداءات عدة ولا سيما في فرنسا ولبنان وبلغاريا.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب

  أ ف ب عربي ودولي