محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

المديرة العامة لليونسكو ايرينا بوكوفا في باريس في 27 شباط/فبراير 2015

(afp_tickers)

طلبت المديرة العامة لليونسكو ايرينا بوكوفا الاثنين من مجلس الامن الدولي "ضم حماية التراث الى بعثات حفظ السلام" التابعة للامم المتحدة وكما هو الحال في مالي.

وكانت بوكوفا تتحدث امام اجتماع غير رسمي لمجلس الامن دعت اليه فرنسا والاردن وخصص لوسائل الحؤول دون تدمير المواقع الاثرية كما في العراق وسوريا وتهريب التحف الفنية المسروقة.

واضافت ان "التطهير الثقافي الذي حصل في العراق وسوريا هو تماما كما قمع الاقليات" من قبل المجموعات المتطرفة مثل تنظيم الدولة الاسلامية.

واوضحت انها اقترحت على المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية فاتو بنسوده "البدء بجمع ادلة لانه حسب اتفاقية روما (التي اسست للمحكمة الجنائية الدولية) فان التدمير المتعمد للتراث الثقافي يمثل جريمة حرب".

ومن ناحيته، اشار المدير العام للشرطة الدولية (الانتربول) يورغن ستوك الذي شارك في هذا الاجتماع الى ضرورة "تقاسم المعلومات وحصول تعاون افضل مع القطاع الخاص في صالات البيع مثلا والبيع عبر الانترنت" من اجل رصد القطع الاثرية المسروقة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب