محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

شعار اليونيسف في مخيم للاجئين في العراق في 13 ايلول/سبتمبر 2014

(afp_tickers)

تخشى منظمة الامم المتحدة للطفولة (يونيسف) ان يكون "مئات" الاطفال تعرضوا في منتصف شباط/فبراير للخطف في شمال شرق جنوب السودان متهمة لاول مرة ميليشيا موالية للحكومة، حسبما جاء في بيان.

والاسبوع الماضي اكدت اليونيسف ان 89 مراهقا خطفوا في مدينة واو شيلوك في ولاية اعالي النيل النفطية (شمال شرق). وحذرت المنظمة من ان هذا الرقم اقل مما هو فعليا.

وجاء في البيان ان اليونيسف "تعتقد الان ان عدد الاطفال بالمئات".

وتشهد جنوب السودان منذ كانون الاول/ديسمبر 2013 حربا اهلية بين القوات الموالية للحكومة بزعامة الرئيس سلفا كير والقوات المتمردة ويقودها نائب الرئيس السابق رياك مشار. ومنذ البداية اتهم الجانبان بتجنيد اطفال.

والهجوم الذي خطف خلاله اطفال وايضا راشدون وقع في 15 و16 شباط/فبراير.

وكان المتحدث باسم رئاسة جنوب السودان اتني ويك اتني دان الهجوم بشدة ووصف الجهة الخاطفة للاطفال ب"بوكو حرام جنوب السودان" في اشارة الى الاسلاميين في نيجيريا الذين يكثفون عمليات خطف الاطفال.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب