محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

سيارة تابعة لشرطة ابوظبي

(afp_tickers)

نقلت صحيفة اماراتية ان اميركية محتجزة منذ سبعة اسابيع في ابوظبي بتهمة توجيه "شتائم" الى دولة الامارات وقادة هذا البلد، مثلت الاثنين امام محكمة في عاصمة الامارات.

ولم يكشف عن اسم المرأة التي تبلغ الخامسة والعشرين من العمر، وهي متهمة بتوجيه "شتائم ضد البلاد وقادتها"، بحسب ما نقلت صحيفة "ذي ناشونال" الناطقة بالانكليزية.

وشرحت خلال الجلسة انها كانت تنتظر سيارة اجرة في مطار ابوظبي عندما اقترب منها رجلان ولم تعجبهما طريقة كلامها معهما، بحسب الصحيفة.

وقالت انها تجهل سبب محاكمتها.

ونقلت الصحيفة ايضا عن المتهمة قولها ان "الرجلين حاولا مساعدتي، وكان علي ان استقل طائرة اخرى الساعة 1،29. رفضت النقاش معهما ولم يحصل اي شيء".

وقالت الاميركية انها محتجزة منذ الثالث والعشرين من شباط/فبراير، وطلبت من القاضي اذا كان بامكانها دفع غرامة والرحيل.

واوضحت الصحيفة ان الحكم سيصدر في الثاني من ايار/مايو المقبل.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب