محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مناصرة لحزب الله خلال الانتخابات النيابية الاخيرة في لبنان 6 ايار/مايو 2018

(afp_tickers)

دعا الامين العام للامم المتحدة انطونيو غوتيريش ايران ، دون ان يسميها، الى المساهمة في تحول حزب الله الى تشكيلة سياسية مدنية معتبرا ان القدرات العسكرية لحزب الله مقلقة جدا بالنسبة للبنان.

وقال في وثيقة سلمها مؤخرا الى مجلس الامن الدولي "ادعو دول المنطقة التي ترتبط بعلاقات وثيقة مع حزب الله الى الدفع باتجاه تحول هذه المجموعة المسلحة الى حزب سياسي مدني فقط".

واضاف ان ذلك يخدم "المصلحة الفضلى للبنان والسلم والامن الاقليمي".

ولم يسم غوتيريش ايران لكن من المعروف انها الداعم الرئيسي لحزب الله في المنطقة.

وحزب الله الذي تصنفه واشنطن "مجموعة ارهابية" هو الفصيل الوحيد الذي لم يتخلى عن السلاح في لبنان بعد الحرب الاهلية (1975-1990) وراكم عبر السنوات نفوذه الاقليمي.

واعتبر الامين العام للامم المتحدة ان "احتفاظ حزب الله بقدرات عسكرية مهمة ومتطورة خارج رقابة الحكومة في لبنان، يبقى مصدر قلق بالغ".

وطالب غوتيريش حزب الله "وكافة باقي الاطراف المعنية عدم الانخراط في اي نشاط عسكري داخل لبنان او خارجه".

واعتبر ان "وجود السلاح المعمم خارج سيطرة الدولة مع وجود مليشيات مسلحة مهمة، يعرض امن المواطنين اللبنانيين للخطر".

وتابع "اني ادعو الحكومة والقوات المسلحة في لبنان الى اتخاذ كافة الاجراءات الضرورية لمنع حزب الله وباقي المجموعات المسلحة من حيازة اسلحة وبناء قدرات شبه عسكرية خارج سلطة الدولة".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب