محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

ابو الغيط اثناء الاجتماع العاجل للمجلس الوزراي لجامعة الدول العربية الخميس في القاهرة، 27 تموز/يوليو 2017

(afp_tickers)

اعتبر الامين العام لجامعة الدول العربية احمد ابو الغيط الخميس ان محاولة اسرائيل فرض سيادتها على الحرم القدسي من شانه "اشعال فتيل حرب دينية".

واضاف "لا سيادة لدولة الاحتلال على الحرم القدسي أو المسجد الأقصى. لا أحد في العالم يُقر بهذه السيادة.. ومحاولة فرضها بالقوة وبحكم الأمر الواقع هي لعبٌ بالنار ولن يكون من شأنها سوى إشعال فتيل حربٍ دينية وتحويل وجهة الصراع من السياسة إلى الدين بكل ما ينطوي عليه ذلك من مخاطر".

وتابع خلال اجتماع عاجل للمجلس الوزاري في الجامعة العربية لبحث العنف في القدس "أدعو دولة الاحتلال إلى أن تقرأ بعناية دروس هذه الأزمة، والرسالة التي تنطوي عليها".

واندلعت احتجاجات دامية منذ ان وضعت اسرائيل اجهزة جديدة للكشف عن المعادن في مداخل الحرم القدسي بعد هجوم في 14 تموز/يوليو اسفر عن مصرع اثنين من رجال الشرطة.

ويرى الفلسطينيون هذه الخطوة محاولة من جانب اسرائيل لتأكيد سيطرتها على المكان.

ودارت مواجهات بين الشرطة الاسرائيلية وشبان الخميس مع دخول الالاف من المسلمين للصلاة بعد ازالة اسرائيل الاجراءات الامنية في مداخل الحرم القدسي.

واكد وزراء الخارجية في بيانهم الختامي ان الجامعة العربية "تدين بأشد العبارات خطط اسرائيل وسياساتها الهادفة الى تهويد مدينة القدس المحتلة وتشويه طابعها العربي والمسلم".

واضاف الوزراء ان "القدس الشرقية عاصمة للدولة الفلسطينية" مؤكدين "رفضهم وادانتهم كافة الاجراءات التي تتخذها قوة الاحتلال لتقويض السيادة الفلسطينية عليها".

من جهته، قال وزير خارجية فلسطين رياض المالكي انه "في الوقت الذي نجتمع فيه اليوم أصبحت التحديات والمخاطر التي تواجه القدس بشكل خاص وفلسطين بشكل عام أكبر من أي وقت مضى بسبب تصاعد الاجراءات الاستعمارية غير القانونية والاستفزازية التي تنتجها سلطات الاحتلال".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب