محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

تنكيس العلم الروسي على المجلس التشريعي في سان بطرسبورغ الثلاثاء 4 نيسان/ابريل 2017 غداة اعتداء المترو

(afp_tickers)

اعلن المحققون الروس الثلاثاء ان منفذ الاعتداء الانتحاري الذي استهدف الاثنين محطة المترو في سان بطرسبورغ، شاب في الثانية والعشرين من عمره من قرغيزستان، وقد وضع ايضا قنبلة ثانية تم تعطيلها في اللحظة المناسبة.

ولقي اربعة عشر شخصا مصرعهم في الاعتداء واصيب 49 آخرون في ثاني المدن الروسية التي اعلنت الحداد ثلاثة ايام، كما افادت حصيلة اخيرة لوزيرة الصحة فيرونيكا سكفورتسوفا.

واعلنت لجنة التحقيق في بيان ان المحققين "توصلوا الى ان القنبلة اليدوية الصنع قد فجرها رجل عثر على بقاياه في العربة الثالثة للقطار". ولم تحدد هل ان الانتحاري في عداد القتلى ام لا.

وهو اكبرجون جليلوف المولود في 1995، كما اضافت لجنة التحقيق، مؤكدة انه وضع قنبلة ثانية في محطة بلوشتشاند فوستانيا الاخرى في وسط المدينة.

واعلنت اللجنة الوطنية لمكافحة الارهاب ان هذه القنبلة "عطلت في الوقت المناسب".

وبذلك اكدت لجنة التحقيق المعلومات التي حصلت عليها في وقت سابق وكالة فرانس برس من اجهزة الاستخبارات في جمهورية قرغيزستان السوفياتية السابقة في آسيا الوسطى، واوضحت ان الرجل يتحدر من منطقة اوش.

والتحق حوالى 600 قرغيزستاني اتوا من هذه المنطقة، بالمجموعات الجهادية في العراق وسوريا، ولاسيما تنطيم الدولة الاسلامية.

وفي تصريح لوكالة فرانس برس، قال المتحدث باسم اجهزة الاستخبارات في قرغيزستان، راخات سوليمانوف "انه حصل على الجنسية الروسية على الارجح".

وقد وقع الاعتداء الذي لم تعلن اي جهة مسؤوليتها عنه، في وقت دعا تنظيم الدولة الاسلامية الى ضرب روسيا ردا على تدخلها لدعم قوات الرئيس السوري بشار الاسد في سوريا اواخر ايلول/سبتمبر 2015.

وقال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف "هذا تحد موجه الى جميع الروس... بمن فيهم رئيسنا".

وقد استعاد الحي الذي وقع فيه الاعتداء نشاطه الطبيعي على ما يبدو، بعد ليلة تخللتها صلوات وتأمل بعد صدمة الهجوم.

إلا ان سفيتلانا غولوبيفا (45 عاما) اكدت قبل ان تدخل المترو حيث تم تشديد حضور عناصر الشرطة، كما في محطة موسكو وفي المطارات، "بالتأكيد، الجميع في المترو لا يفكرون إلا في ذلك".

وقال الطالب فلاديمير زاخارتشينكو (22 عاما) للصحافيين "حصل ذلك في خلال ثانية واحدة... وقع الانفجار الى يميني. اصبت بصدمة، وانفجرت طبلتا أذني".

وذكر جهاز الامن الفدرالي الروسي ان الانفجار الذي وقع بعد الظهر حصل في عربة تمر بين محطتين على خط مزدحم يعبر وسط المدينة.

وذكرت السلطات المحلية ان الضحايا روس وايضا من بيلاروسيا وكازاخستان واوزبكستان.

-تهديد مشترك-

وضع الرئيس فلاديمير بوتين في المساء باقة زهور حمراء امام المحطة.

ولم تتعرض روسيا لمثل هذا العنف منذ الاعتداء في 31 تشرين الاول/اكتوبر 2015 على طائرة كانت تقوم برحلة من مصر الى روسيا وعلى متنها 224 شخصا، واعلن تنظيم الدولة الاسلامية مسؤوليته عنه.

ومنذ ذلك الحين، استهدفت اعتداءات الجمهوريات الروسية غير المستقرة في القوقاز، واعلنت اجهزة الامن الروسية انها قضت على خلايا جهادية كانت تستعد لضرب موسكو وسان بطرسبورغ.

ودان مجلس الامن الدولي بشدة "الاعتداء الارهابي البربري والجبان".

ودان الرئيس الاميركي دونالد ترامب الاعتداء، واصفا اياه بأنه "مروع". وفي اتصال هاتفي مع بوتين، هو الثاني منذ تسلم الرئيس الاميركي مهامه في كانون الثاني/يناير، اكد له "الدعم الكامل" لواشنطن، كما جاء في بيان للبيت الابيض.

وشددت المستشارة الالمانية انغيلا ميركل والرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند الثلاثاء على "اهمية تعزيز التعاون لمكافحة التهديد الارهابي المشترك لجميع الدول"، وذلك في اتصال هاتفي مع فلاديمير بوتين، كما جاء في بيان للكرملين.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب