محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

شرطة مكافحة الشغب الفنزويلية خلال تظاهرة ضد الرئيس نيكولاس مادورو في سان كريستوبال في 28 اذار/مارس 2014

(afp_tickers)

اعلن محامي معتقل اتهمه الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو بانه احد منظمي التظاهرات المعادية للحكومة مطلع 2014 ان موكله انتحر في السجن صباح الجمعة.

وقال وزير الداخلية غوستافو غونزاليس لوبيز انه عثر على جثة رودولفو غونزاليس (63 عاما) في زنزانة في سجن تابع للاستخبارات، موضحا ان المعتقل قام بشنق نفسه على ما يبدو.

وكان رودولفو غونزاليس الطيار السابق في الطيران المدني، اوقف في نيسان/ابريل 2014. وهو معتقل منذ نيسان/ابريل 2014 في سجن لجهاز الاستخبارات.

وقال محاميه خوسيه فيسينتي آرو لوكالة فرانس برس انه "كان قلقا من نقله (قريبا) الى سجن للحق العام ليوضع مع سجناء خطيرين جدا" وهذا ما دفعه الى الانتحار. واوضح ان "وضعه الصحي ما كان سيسمح له باحتمال تلك الظروف".

وتابع انه "بعد تأكيد قرار نقله اتخذ قرار الانتحار بشنق نفسه".

والسجون في فنزويلا تعد من الاعنف والاكثر اكتظاظا بالسجناء في اميركا اللاتينية.

واعلنت السلطات القضائية على موقعها الالكتروني انها عينت المدعية رايزا سيفونتيس "للتحقيق في مقتل رودولفو بيدرو غونزاليس" من اجل "تحديد اسباب الوفاة".

وكان الرئيس الفنزويلي اتهم غونزاليس في وسائل الاعلام بانه احد "مدبري المؤامرة" التي ادت الى التظاهرات التي هزت فنزويلا من شباط/فبراير الى ايار/مايو 2014 وقتل فيها 43 شخصا حسب حصيلة رسمية.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب