محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الزعيم الجديد لحزب المحافظين اندرو شير في تورونتو في 27 ايار/مايو 2017

(afp_tickers)

انتخب حزب المحافظين في كندا، قوة المعارضة الرئيسية، السبت اندرو شير زعيما له لتلقى على عاتق هذا السياسي البالغ من العمر 38 عاما مسؤولية مواجهة رئيس الوزراء جاستن ترودو في الانتخابات العامة المقررة في 2019.

وفي ختام حملة استمرت اكثر من عام وتنافس فيها مع 12 مرشحا آخر، تمكن شير من الفوز بزعامة الحزب بحصوله على 51% من الاصوات مقابل 49% حصل عليها ماكسيم برنييه المتحدر من كيبك والذي كان يعتبر الاوفر حظا للفوز بالمنصب، وذلك في نهاية يوم انتخابي طويل جرى في ايتوبيكوك بضاحية تورونتو ولم ينته التشويق فيه الا مع حلول المساء وصدور النتائج.

وشير النائب منذ 2004 عن مقاطعة ساكاتشيوان (غرب) انتخب في عمر ال32 عاما رئيسا لمجلس النواب ليصبح اصغر شخص يتولى هذا المنصب في تاريخ البلاد.

واندرو شير غير المعروف كثيرا للعامة بنى حملته الانتخابية على وعد بخفض النفقات العامة ومعالجة العجز في الموازنة.

ويخلف شير في زعامة المحافظين رونا امبروز التي تولت ادارة الحزب بصورة انتقالية بعد خسارة رئيس الوزراء المحافظ ستيفن هاربر في الانتخابات التشريعية في تشرين الاول/اكتوبر 2015 بعدما قاد البلاد طوال عقد من الزمن.

وزعيم المحافظين الجديد هو اب لخمسة اطفال ورجل تقليدي يسير على خط رئيس الوزراء السابق ستيفن هاربر ولكنه يتميز عنه بدماثته وابتسامته الدائمة، ما جعله يكتسب لقب "هاربر المبتسم"، وقد جدد فور انتخابه وعده بالغاء ضريبة الكربون التي تعتزم حكومة ترودو فرضها اعتبارا من 2018.

وقال شير في خطاب النصر "لا يمكن ان نسمح باربع سنوات اخرى مع جاستن ترودو"، واعدا بالدفاع عن القيم المحافظة ومؤكدا ان معركة المحافظين لاستعادة كرسي رئاسة الوزراء بدات لتوها.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب