محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مصريون يتابعون عملية انتشال جثث ضحايا قارب المهاجرين الذي غرق قبالة ساحل مدينة رشيد في شمال مصر

(afp_tickers)

تم انتشال اكثر من مئة جثة اثر غرق زورق صيد كان ينقل قرابة 450 مهاجرا الاربعاء قبالة السواحل المصرية، بحسب حصيلة جديدة اعلنتها الجمعة وزارة الصحة المصرية.

وقال المسؤول في وزارة الصحة عادل خليفة لفرانس برس انه "تم انتشال 53 جثة حتى الساعة الحادية عشرة صباح الجمعة (9،00 ت غ)" مضيفا ان حصيلة ضحايا هذه الكارثة ترتفع بذلك الى "108 اشخاص على الاقل".

واوضح مسؤول محلي في محافظة البحيرة ان حصيلة الضحايا ارتفعت الى 115 قتيلا. ولم يتسن التحقق على الفور من الرقم الاخير.

وكان تم انقاذ 163 شخصا في موقع غرق المركب على بعد 12 كلم قبالة مدينة رشيد على الساحل الشمالي لمصر وهي نقطة انطلاق يتزايد الاقبال عليها لرحلة محفوفة بالمخاطر باتجاه اوروبا.

وقال ناجون لوكالة فرانس برس ان الزرق كان يحمل قرابة 450 شخصا عندما غرق بينهم، اضافة الى المصريين، افارقة من عدة جنسيات وسوريون.

وأعلن مسؤولون في الامن والقضاء الخميس توقيف أربعة مصريين يشتبه بأنهم مهربون.

وقال مسؤول في النيابة العامة التابعة لمدينة رشيد ان الموقوفين الاربعة مصريون وكانوا بين الناجين ال163. وقد اتهموا رسميا ب"تهريب البشر"

و"القتل غير العمد".

وتحولت مصر منذ اشهر قليلة الى نقطة انطلاق لعدد متزايد من المهاجرين بشكل غير قانوني، مستعدين لدفع مبالغ طائلة من اجل المجازفة بمحاولة الوصول الى اوروبا.

وفي بيان صدر الجمعة، قالت المفوضية العليا للامم المتحدة للاجئين انه "منذ بداية العام 2016 حتى الان، تم توقيف اكثر من 4600 اجنبي، غالبيتهم من السودانيين والصوماليين والاريتريين والاثيوبيين لمحاولتهم الهجرة غير القانونية من الساحل الشمالي (لمصر) اي اكثر من 28% ممن تم توقيفهم في العام 2015 بكامله".

ومنذ بداية الربيع، تم إنقاذ مئات المهاجرين على متن مراكب متهالكة، أو تم اعتراض مثل هذه المراكب من جانب خفر السواحل المصريين. لكن لم يسجل في الاشهر الاخيرة حادث غرق بهذا الحجم.

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب