محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

ضم الجزء الذي انهار من المبنى الواقع قرب نابولي في ايطاليا وأسفر عن ثمانية قتلى غرف نوم

(afp_tickers)

أعلن عمال إغاثة السبت أنهم انتشلوا جثث ثمانية أشخاص فقدوا اثر انهيار مبنى سكني قرب مدينة نابولي الايطالية.

ويبحث عناصر الإطفاء والمتطوعون عن الضحايا تحت الأنقاض منذ انهار طابقان من المبنى المكون من أربعة طوابق في بلدة توري أنونزياتا صباح الجمعة.

وعُثِرَ على آخر جثة صباح السبت بعدما بحث أعضاء فرق الانقاذ خلال الليل، مستخدمين أيديهم أحيانا.

وأفادت تقارير إعلامية محلية أن بين الضحايا المهندس المعماري الذي يعمل مع البلدية والمكلف اجراء تفتيش أمني للأبنية الحكومية والخاصة في منطقة يقطنها نحو 40 ألف شخص أسفل جبل فيزوف.

وقتلت كذلك زوجته وابنه البالغ من العمر 27 عاما في الانهيار الذي وقع في الجزء من المبنى الذي يضم غرف النوم.

وقتل كذلك زوجان مع طفليهما البالغين ثمانية و14 عاما، إضافة إلى امرأة تبلغ من العمر 65 عاما وتعيش بمفردها.

وأفاد شهود عيان أن قطار شحن مر على سكة حديد مجاورة مباشرة قبل انهيار المبنى فيما أشار آخرون إلى أن عمليات ترميم كانت تجري في الطوابق السفلى.

وفتح مكتب المدعي العام في توري أنونزياتا تحقيقا للنظر في احتمال حدوث إهمال دون أن يتم بعد تحديد سبب انهيار المبنى.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب