محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مهاجرون من غرب افريقيا على متن شاحنة تعيدهم الى شمال النيجر بعدما فشلوا في التوجه الى اوروبا في 31 اذار/مارس 2017

(afp_tickers)

افادت المنظمة الدولية للهجرة في نيامي الاربعاء ان الف مهاجر من غرب افريقيا تم انقاذهم منذ نيسان/ابريل 2017 بعدما تخلى عنهم مهربون.

وقالت المنظمة في بيان نشرته على موقعها "في المحصلة، تم انقاذ الف مهاجر" في "عمليات بحث وانقاذ للمنظمة الدولية للهجرة منذ شهر نيسان/ابريل" في شمال النيجر.

ونهاية حزيران/يونيو، تحدثت المنظمة التابعة للامم المتحدة عن انقاذ 600 مهاجر افريقي منذ نيسان/ابريل في اطار عمليتها "مساعدة المهاجرين وانقاذهم في منطقة اغاديز".

وبهدف "تحسين عمليات الانقاذ"، نفذت المنظمة بين 19 و25 تموز/يوليو "مهمة تقييم لطرق الهجرة" في صحراء تينيريه والمنطقة التي تحوط حدود النيجر مع ليبيا والتي تشكل المدخل الرئيسي الى اوروبا، وفق البيان.

وشملت العملية التي نفذت مع دائرة الحماية المدنية في النيجر اكثر من 1400 كلم "لمراقبة تطور تدفق المهاجرين" و"الطرق الجديدة التي يتم سلوكها".

واضافت المنظمة ان هذه المهمة اكدت "تنامي خطر" الطرق التي يسلكها المهربون، آملة باقامة "نقاط لمراقبة (المهاجرين) في انحاء البلاد".

ومنذ بداية العام بات العثور على جثث مهاجرين وعمليات انقاذهم امرا متكررا في صحراء النيجر.

وبين ايار/مايو وحزيران/يونيو 2017، تم العثور على 52 مهاجرا بينهم رضع في قلب الصحراء. ورجحت المنظمة وفاة خمسين مهاجرا اخرين فقدوا نهاية حزيران/يونيو بعدما تم التخلي عنهم في الصحراء.

واعتبر مسؤولون في اغاديز بشمال النيجر ان صحراء تينيريه باتت "مقبرة حقيقية" للمهاجرين الافارقة الساعين للوصول الى اوروبا من طريق ليبيا.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك









swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب