محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

وزير الخارجية التركي مولود تشاوش اوغلو (يمين) مصافحا نظيره الالماني سيغمار غابريال في انقرة في 5 حزيران/يونيو 2017

(afp_tickers)

أعلن وزير الخارجية التركي مولود تشاوش اوغلو الاثنين انه لم يسمح للنواب الالمان حتى الآن بالتوجه على قاعدة انجرليك العسكرية الجوية في جنوب تركيا حيث ينتشر عسكريون المان.

وقال تشاوش اوغلو في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره الالماني سيغمار غابريال "حاليا يمكنهم (الالمان) زيارة قاعدة حلف شمال الاطلسي في قونية (وسط) وليس في انجرليك".

وأعرب وزير الخارجية الالماني عن "أسفه" لهذا القرار، مكررا القول ان المانيا تستطيع عند الحاجة "نقل جنودها" الى مكان آخر. لكنه اضاف "لا يتوافر حتى هذا اليوم قرار او خطة ملموسة" في هذا الشأن.

وتسبب هذا الملف بتجدد التوتر بين انقرة وبرلين، الشريكين في حلف شمال الاطلسي الذي تدهورت علاقاته بتركيا في الاشهر الاخيرة، وخصوصا منذ الانقلاب الفاشل في 15 تموز/يوليو.

وقد منعت انقرة في منتصف ايار/مايو مجموعة من النواب الالمان من زيارة قاعدة انجرليك للقاء الجنود الالمان الذين يتمركزون فيها.

وبررت انقرة قرار المنع باتهام برلين بمنح اللجوء السياسي لرعايا اتراك، ومنهم عسكريون يتهمهم الرئيس رجب طيب اردوغان بالمشاركة في المحاولة الانقلابية في تموز/يوليو.

وتستخدم قاعدة انجرليك الواقعة في جنوب تركيا لعمليات التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الاسلامية.

وكانت المستشارة الالمانية انغيلا ميركل تطرقت الشهر الماضي الى امكان توافر "حلول بديلة" ممكنة من انجرليك، كالاردن على سبيل المثال.

وموضوع التوتر الاخر بين انقرة وبرلين، هو حالة دنيز يوجيل الصحافي الذي يحمل الجنسيتين والمسجون منذ شباط/فبراير في تركيا التي تتهمه ب"التجسس" والقيام بأنشطة "ارهابية".

وقال تشاوش اوغلو "لا علاقة للاتهام بأنشطة الصحافي، إنما بأنشطة ارهابية"، موضحا أمام الوزير الالماني ان "وكالات استخبارات اوروبية تستخدم صحافيين جواسيس".

وبعد الظهر، سيستقبل الرئيس التركي الوزير الالماني.

وفي المقابل، ألغى الجانب التركي لقاء غابرييل مع رئيس الوزراء بن علي يلديريم بسبب "جدول الاعمال الحافل بالمواعيد"، كما قال مسؤول تركي لوكالة فرانس برس.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب