محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الداعية الاسلامي التركي فتح الله غولن

(afp_tickers)

ذكرت اوساط نائب الرئيس الاميركي جو بايدن الاربعاء خلال زيارة الى تركيا ان انقرة لم تقدم لواشنطن ادلة حول الدور المفترض للداعية فتح الله غولن في الانقلاب الفاشل منتصف تموز/يوليو.

واكد مسؤول اميركي ان واشنطن تلقت بالفعل طلبا من انقرة لتسليمها غولن عدو الرئيس رجب طيب اردوغان المقيم في الولايات المتحدة منذ 1999.

واضاف المسؤول في الادارة الاميركية الذي يرافق بايدن "لقد قدمت تركيا اربعة طلبات مختلفة لتسليمها غولن (...) وهي مرتبطة جميعها بادعاءات لانشطة اجرامية سابقة للانقلاب" الفاشل في 15 تموز/يوليو تعود الى 2015 او حتى قبل.

وتابع "ان الاتراك لم يقدموا طلب تسليم مرتبط بتورط غولن في محاولة الانقلاب. ولم يقدموا ايضا ادلة محتملة تربط غولن بالانقلاب" مؤكدا ما كان اعلنه البيت الابيض مساء الثلاثاء.

وتؤكد تركيا منذ اسابيع انها رفعت للسلطات الاميركية طلبا لتسلم غولن (75 عاما) المقيم في بنسيلفانيا منذ 17 عاما. وتتهم انقرة غولن بالتخطيط للانقلاب الفاشل.

يبدو ان واشنطن كانت تماطل امام الضغوط التركية مؤكدة انها لم تتلق طلبا "رسميا" وتنتظر "ادلة" على مسؤولية محتملة لغولن.

ونفى غولن بشدة اي تورط في الانقلاب الفاشل. لكن القضية ادت الى مزيد من التوتر العلاقات التي كانت متوترة اصلا منذ اشهر بين الحليفين الاميركي والتركي في حلف شمال الاطلسي.

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب