محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مسعف يحمل جثة طفلة فلسطينية في حي الشجاعية

(afp_tickers)

انتهت هدنة انسانية قصيرة الامد في حي الشجاعية شرق مدينة غزة الاحد بعد ان اتهم الجيش الاسرائيلي نشطاء من حركة حماس بخرق الهدنة مؤكدا انه "رد" على ذلك.

وكتب المتحدث باسم الجيش الاسرائيلي بيتر ليرنير في تغريدة على صفحته الرسمية على موقع تويتر "مرة اخرى تخرق حماس وقف اطلاق النار الذي توسطت فيه اللجنة الدولية للصليب الاحمر لاهداف انسانية، والجيش يرد وفقا لذلك" وذلك بعد اربعين دقيقة من اعلان الهدنة.

وبعدها عاد الجيش الاسرائيلي لاعلان تمديد الهدنة لساعتين حتى الساعة 17،30 (14:30 تغ).

وسمحت هذه الهدنة باجلاء ضحايا القصف الاسرائيلي المكثف والذي اوقع عشرات القتلى الاحد.

فقد اتاحت هدنة الساعتين بعد ظهر الاحد التي تم التوصل اليها بوساطة من اللجنة الدولية للصليب الاحمر، نقل جثث القتلى الى مشرحة مستشفى الشفاء بمدينة غزة التي ضاقت بالجثث فوضع عدد منها على الارض الى حين تشييعهم من قبل ذويهم.

وافاد مراسلو ومصورو فرانس برس وشهود عيان ان عشرات المنازل دمرت كليا بسبب القصف المدفعي الكثيف الذي تعرض له الحي ليل السبت الى الاحد حتى صباح الاحد.

وبدت محال تجارية عديدة مدمرة ومحروقة كما دمر العديد من الطرقات العامة في الحي المكتظ الذي يزيد عدد سكانه عن مائة الف مواطن.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب