محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

فتاة تلتقط صورة ذاتية مع رفاق لها يحملون العلم الروسي خلال الاحتفال في سيفاستوبول بالذكرى الاولى لانضمام القرم الى روسيا

(afp_tickers)

اعلنت اوكرانيا انها ستصوت هذا الاسبوع على قوانين تمنح وضعا خاصا للمناطق التي يسيطر عليها الانفصاليون بموجب اتفاق السلام الذي تم التوصل اليه في مينسك في شباط/فبراير الماضي، فيما قتل جندي في الاشتباكات المتفرقة المستمرة.

وتاتي مسودات القوانين التي قدمها الرئيس الاوكراني بترو بوروشنكو الى البرلمان في عطلة نهاية الاسبوع، في اطار التزامات كييف التي نص عليها اتفاق وقف اطلاق النار الذي تم التوصل اليه في مينسك في 12 شباط/فبراير.

وهدد الانفصاليون في شرق البلاد باستئناف القتال اذا لم تف كييف بوعودها في اطار الاتفاق بمنح المناطق التي يسيطرون عليها حكما ذاتيا اوسع مع البقاء داخل اوكرانيا.

وتنص مسودات القوانين على ان المناطق التي يسيطر عليها الانفصاليون في دونيتسك ولوغانسك شرقا ستحصل على "وضع خاص" مع اعطاء الافضلية للغة الروسية وربما زيادة التعاون مع روسيا، وذلك بعد اجراء الانتخابات بما يتفق مع القانون الاوكراني وتحت اشراف دولي.

ويتعين كذلك على جميع الجماعات المسلحة نزع اسلحتها او ترك اوكرانيا، وسيتم السماح للاعلام الاوكراني بالعمل في المنطقة، بحسب نص مسودة القانون.

واضطرت كييف بموجب شروط اتفاق وقف اطلاق النار الى الاعتراف رسميا بالوضع الخاص للمناطق التي يسيطر عليها الانفصاليون في دونيتسك ولوغانسك.

وبدأ سريان وقف اطلاق النار في 15 شباط/فبراير ويمهل اوكرانيا شهرا واحدا لترسيم المناطق الخاصة والبدء بمناقشات حول الانتخابات المحلية.

وقال رئيس البرلمان الاوكراني فلودميمير غروسيمان ان اعضاء البرلمان سيصوتون على القوانين الاسبوع المقبل.

وانتقدت روسيا مسودات القوانين وقالت ان كييف رفضت مناقشة القانون مع الانفصاليين.

وجاء في بيان لوزارة الخارجية الروسية "ان الطريقة التي تطورت بها الامور تظهر ان القيادة الاوكرانية اختارت طريق رفض المبادئ الاساسية لعملية مينسك".

وتوقفت معظم عمليات القتال منذ توقيع الاتفاق، الا ان حوادث متفرقة لا تزال تقع.

وقال المتحدث العسكري اندري ليسينكو ان جنديا قتل خلال الساعات ال24 الماضية.

وتحدث مراقبو منظمة الامن والتعاون في اوروبا عن استمرار عمليات اطلاق صواريخ الهاون والاسلحة الخفيفة حول مطار دونيتسك، وعن مشاهدة اثار القصف في قرية بيسكي المجاورة حيث جنود حكوميون.

وقال المراقبون ان اكثر من 100 قذيفة هاون وقذيفة مدفعية اطلقت خلال نهاية الاسبوع في محيط قرية شيروكين شرق ماريوبول من بينها اسلحة كان من المفترض ان يتم سحبها بموجب اتفاق وقف اطلاق النار.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب