محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

من اليمين: وزراء خارجية اوكرانيا والمانيا وروسيا وفرنسا خلال مؤتمر صحافي في برلين في 2 تموز/يوليو 2014

(afp_tickers)

اتفق وزراء خارجية كل من اوكرانيا وروسيا والمانيا وفرنسا الاربعاء على ضرورة بدء محادثات جديدة لوقف اطلاق النار في اوكرانيا تشارك فيها منظمة الامن و التعاون في اوروبا في موعد لا يتعدى يوم السبت.

وجاء في بيان مشترك للوزراء الاربعة عقب محادثات في برلين ان "الوزراء يدعون مجموعة الاتصال الى استئناف عملها في موعد لا يتعدى 5 تموز/يوليو بهدف التوصل الى وقف اطلاق نار غير مشروط ومستدام يوافق عليه الطرفان". وتمثل مجموعة الاتصال اوكرانيا وروسيا ومنظمة الامن والتعاون في اوروبا.

وعقد وزير الخارجية الالماني فرانك-فالتر شتاينماير المحادثات على عجل مع تصاعد العنف في اوكرانيا بعد ان انهت الحكومة وقفا لاطلاق النار استمر عشرة ايام مع الانفصاليين الموالين لروسيا.

وحذر الوزير الالماني انه خلال الساعات ال48 الماضية "تصاعد الوضع بشكل دراماتيكي .. وربما يخرج عن السيطرة كليا".

وفي محاولة لنزع فتيل الازمة، اتفق الوزراء الاربعة على ضرورة ان يوقف جميع الاطراف العنف، والافراج عن الرهائن، واعادة المعابر الحدودية مع روسيا الى السيطرة الحكومية.

وقال الوزراء انهم رحبوا باستعداد روسيا السماح لحراس الحدود الاوكرانية بالدخول الى الاراضي الروسية للوصول الى معبري غوكوفو ودونتسك عندما يتم وقف اطلاق النار.

واكد شتنايماير "بالطبع نحن على علم بحقيقة ان هذا ليس هو الحل وليس العصا السحرية التي ستصوب كل شيء بين ليلة وضحاها".

واضاف "ولكنني اعتقد ان هذه هي خطوة اولى ومهمة باتجاه وقف اطلاق النار الثنائي. وتوفر فرصة لنا، وعلى الجميع انتهازها الان".

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب