محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

اعلن مصدر قضائي في البوسنة الاثنين وضع جهادي قيد الاحتجاز بعد توقيفه الاسبوع الماضي في ساراييفو حيث كانت بحوزته كمية كبيرة من الاسلحة.

وكان امين حوجيتش (25 عاما) سجن العام الماضي مدة سنة بسبب انضمامه لفترة ثلاثة أشهر الى تنظيم الدولة الإسلامية عام 2013 .

وفي مكان غير بعيد عن السفارة الاميركية، قبضت الشرطة عليه الاسبوع الماضي في محطة الحافلات في ساراييفو.

وعثرت الشرطة في سيارته على قاذفة صواريخ وبندقيتين آليتين وكمية كبيرة من الذخيرة ولغم مضاد للأفراد فضلاً عن أربع قنابل يدوية، بحسب النيابة العامة.

وقال المتحدث باسم النيابة العامة في ساراييفو عزرا بافجيتش لفرانس برس ان" محكمة ساراييفو أصدرت أمرا باحتجاز امين حوجيتش مدة شهر". لكنه لم يوضح ما إذا كان يخطط القيام بأعمال ارهابية.

وهو ملاحق حاليا بسبب حيازته أسلحة ومتفجرات بشكل غير مشروع.

وقد تعرضت السفارة الاميركية في ساراييفو لهجوم ارهابي في تشرين الاول/اكتوبر 2011، عندما أطلق مولد ياساريفيتش النار لمدة ساعة على المبنى، جرح خلالها شرطي قبل أن يصاب المهاجم ويقبض عليه. وحكم عليه فيما بعد بالسجن 15 عاما.

وانضم الآلاف من مواطني دول غرب البلقان إلى صفوف الجهاديين للقتال في سوريا والعراق منذ عام 2012، وفقا للأرقام التي صدرت الأسبوع الماضي خلال مؤتمر حول هذا الموضوع في سلوفينيا.

لكن اعدادهم تقلصت إذ عاد حوالى 300 شخص الى بلادهم، وقتل اكثر من 200 خلال المواجهات ولا يزال هناك حوالى 400 في سوريا والعراق.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب