محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مزار تكريمي في كنيسة سانت اتيان دو روفريه بفرنسا حيث قتل كاهن ذبحا

(afp_tickers)

دانت ايران الخميس قتل الكاهن في فرنسا ذبحا الثلاثاء وقتل طفل بقطع رأسه في سوريا بيد مقاتلين اسلاميين في منتصف تموز/يوليو.

ونقلت وكالة الانباء الايرانية الرسمية عن بهرام قاسمي الناطق باسم وزارة الخارجية الايران ان "مثل هذه الاعمال الوحشية والشنيعة مدانة في اي مكان".

واضاف قاسمي "نشاطر الجميع حزنهم (...) في مواجهة هذه الاعمال اللاانسانية والوحشية والمقيتة".

وقام شابان اعلنا ولاءهما لتنظيم الدولة الاسلامية، الثلاثاء بقتل كاهن ذبحا في كنيسة في شمال غرب فرنسا.

وفي منتصف تموز/يوليو، قام اسلاميون من الفصائل المقاتلة بقطع رأس طفل اتهموه بالقتال في صفوف قوات النظام السوري. وبثوا بعد ذلك تسجيل فيديو لاعدامه على شبكات التواصل الاجتماعي.

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب