محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صورة وزعتها وكالة دالاتي ونهرا للحريري مستقبلا وفدا ايرانيا برئاسة مستشار المرشد الاعلى علي اكبر ولايتي (الثاني من اليمين) في السرايا الحكومية في وسط بيروت

(afp_tickers)

رفضت الخارجية الايرانية السبت تصريحات رئيس الوزراء اللبناني المستقيل سعد الحريري بشأنها واعتبرتها "اتهامات لا أساس لها".

وكان الحريري اعلن السبت من السعودية استقالته المفاجئة من رئاسة الحكومة، وهاجم إيران وحزب الله اللبناني واتهمهما بـ"السيطرة" على لبنان، مؤكدا الخشية على حياته.

واعتبر الحريري ان طهران "أنشأت دولة داخل الدولة وانتهى بها الامر ان سيطرت على مفاصلها واصبح لها الكلمة العليا والقول الفصل في شؤون لبنان واللبنانيين".

ورد المتحدث باسم الخارجية الايرانية بهرام قاسمي بالقول ان "تكرار الاتهامات غير الحقيقية والتي لا اساس لها من الصحة الصادرة عن الصهاينة والاميركيين ضد ايران، على لسان رئيس الوزراء اللبناني المستقيل، يثبت ان هذه الاستقالة سيناريو جديد لإثارة التوتر في لبنان والمنطقة".

كما نفى "أي تدخل في الشؤون الداخلية اللبنانية".

وتابع قاسمي ان "الاستقالة المفاجئة للحريري وإعلانها من بلد آخر ليست مؤسفة ومفاجئة فحسب، بل تكشف انه يلعب على أرض مخصصة للذين لا يضمرون الخير للمنطقة (...) والفائز الوحيد في هذه اللعبة هو النظام الصهيوني (...) وليس الدول العربية والاسلامية"، في إشارة إلى اسرائيل.

وتابع "مع اقتراب نهاية داعش في عدد من دول المنطقة حان وقت (...) إصلاح الأضرار التي ألحقها الارهابيون الذين انتجتهم الولايات المتحدة وحلفاؤها الاقليميون".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب