محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

وزير الامن الايراني محمود علوي في صورة تعود الى 23 شباط/فبراير 2016

(afp_tickers)

أعلن وزير الأمن الإيراني محمود علوي القضاء على "خليتين إرهابيتين" في جنوب شرق البلاد وشمال غربها، متهما السعودية بأنها "ممولة للخلايا الإرهابية"، على ما أوردت وسائل الإعلام الخميس.

وقال علوي وفق ما نقلت عنه وكالة "إرنا" الرسمية أنه تم الأربعاء "القضاء على خليتين إرهابيتين في جابهار (جنوب شرق) وكردستان (غرب)".

وأضاف أنه خلال العملية في جابهار بمحافظة سیستان بلوشستان في جنوب شرق ایران "تم اعتقال خمسة ارهابيين فيما قتل اثنان آخران" مشيرا أيضا إلى مقتل عنصر في الاستخبارات.

كما أفاد عن "اعتقال ارهابي تونسي جاء الي البلاد لتنفیذ عملیة تفجیر"، مشيرا إلى أن هذه الخلية كانت تعتزم مهاجمة أحد المعسكرات.

وأفاد أن اثنين من المعتقلين الخمسة هم من "دولة مجاورة".

وقال علوي "اعتبر السعودية ممولة للخلايا الإرهابية" مضيفا "لدينا معلومات بوجود الكثير من الأفراد من الدول الجارة أصبحوا عملاء (للسعودية) للقيام بعمليات انتحارية في إيران".

وتصاعد التوتر بين ايران والسعودية بعد الاعتداءات التي استهدفت في 7 حزيران/يونيو مجلس الشورى الإيراني ومرقد آية الله الخميني موقعة 17 قتيلا، وقد تبناها تنظيم الدولة الإسلامية.

ووجه الحرس الثوري الايراني اصابع الاتهام الى المملكة في هذه الاعتداءات.

وعلى الإثر، تم توقيف عشرات المشتبه بهم في طهران ومحافظات كرمان شاه وكردستان وغرب أذربيجان (شمال غرب) وسيستان بلوشستان (جنوب شرق).

كما اتهم وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف الثلاثاء أثناء زيارة إلى النروج، السعودية بدعم جماعات مسلحة داخل إيران.

وقال "لدينا معلومات استخباراتية تفيد بأن السعودية ضالعة في دعم مجموعات ارهابية تنشط في الجهة الشرقية لايران في بلوشستان"، مشيرا إلى هجوم نفذ في نهاية نيسان/أبريل.

وقتل بحسب طهران سبعة عناصر من حرس الحدود الإيراني في الهجوم الذي وقع في سيستان بلوشستان انطلاقا من الأراضي الباكستانية.

وقال ظريف "في الجهة الغربية تجري أنشطة من النوع نفسه، مستفيدة هناك أيضا من الضيافة الدبلوماسية التي يقدمها جيراننا الآخرون"، من دون أن يكشف المزيد من التفاصيل.

وكان علوي أكد قبل بضعة أيام أنه تم "القضاء على 25 خلية إرهابية" منذ مطلع العام الايراني في 21 آذار/مارس.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب