محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

شاحنة تحمل اجزاء من منظومة اس-300 خلال عرض عسكري في طهران، الاحد 17 نيسان/ابريل 2015

(afp_tickers)

كشفت ايران عن قسم من تجهيزات منظومة اس-300 الروسية المضادة للصواريخ، خلال عرض عسكري الاحد في جنوب طهران.

وتظهر الصور التي نشرتها وكالة ايسنا للانباء خصوصا اسطوانات الصواريخ ومنظومة الرادار، خلال عرض عسكري يقام بمناسبة "يوم الجيش في جمهورية ايران الاسلامية".

وكان المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية حسين جعفر انصاري قال الاسبوع الماضي ان روسيا نفذت "الجزء الاول" من عقد تسليم ايران منظومة اس-300 المضادة للصواريخ.

وتوجه الولايات المتحدة واسرائيل انتقادات الى روسيا في شأن هذا العقد، لان منظومة اس-300 تتيح لايران تعزيز دفاعاتها المضادة للطيران لمواجهة اي هجوم محتمل على منشآتها النووية.

وكانت ايران وروسيا ابرمتا في 2007 عقدا لتسليم منظومات اس-300، لكن موسكو علقت الصفقة في 2010، التزاما بقرار مجلس الامن ضد البرنامج النووي الايراني.

وفي 2015، قبيل عقد الاتفاق الدولي حول البرنامج النووي الايراني، سمحت موسكو مجددا بتسليم منظومة اس-300.

وتجري الدولتان ايضا مناقشات لتسليم ايران طائرات روسية من نوع سوخوي 30، وهذا ما انتقدته واشنطن ايضا.

وقال الرئيس حسن روحاني خلال العرض ان "قوتنا العسكرية والسياسية والاقتصادية ليست موجهة ضد الدول المجاورة ودول العالم الاسلامي".

واضاف "عندما هدد الارهابيون بغداد، لبت جمهورية ايران الاسلامية نداء الشعب والجيش والحكومة في العراق، للدفاع عن بغداد والعتبات المقدسة" لدى الشيعة.

وقال روحاني "وعندما كانت دمشق مهددة، استجابت جمهورية ايران الاسلامية نداء الشعب والحكومة في سوريا"، مؤكدا استعداد ايران "للدفاع" عن اي عاصمة في العالم الاسلامي، لمواجهة تنظيم الدولة الاسلامية وتنظيم القاعدة خصوصا.

وغالبا ما تنتقد السعودية وحلفاؤها العرب ما يسمونه "تدخل" ايران في شؤون بلدان العالم العربي.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب