محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

رجل دين بحريني يمر امام مجسم للشيخ علي سلمان زعيم حركة الوفاق، خلال تظاهرة احتجاج على اعتقاله قرب المنامة في ايار/مايو 2016

(afp_tickers)

انتقدت ايران الاثنين قرار السلطات في البحرين حل جمعية الوفاق ابرز حركات المعارضة الشيعية "مما يزيد الوضع تعقيدا" في البلاد، حسبما اوردت وكالة الانباء الرسمية "ارنا".

وصرح المتحدث باسم وزارة الخارجية بهرام قاسمي ان قرار البحرين يدل "على انها لا تسعى الى حل المشاكل القائمة، بل ان هذه الممارسات تعقد الاوضاع"، على ما نقلت "ارنا".

واضاف قاسمي ان "هذا النوع من الاجراءات يفتح الباب امام الذي يسعون نحو توجهات غير سلمية" للتوتر بين الغالبية الشيعية والاقلية السنية الحاكمة في البحرين.

ياتي قرار حل جمعية الوفاق الاحد بعد شهر على تعليق نشاطاتها في 14 حزيران/يونيو من قبل محكمة محلية امرت باغلاق مكاتبها وتجميد اصولها.

وقررت المحكمة الادارية في البحرين الاحد حل جمعية الوفاق، ابرز حركات المعارضة الشيعية، في احدث خطوات التشدد بحق المعارضة رغم الانتقادات الدولية.

وتعد "الوفاق" ابرز الحركات السياسية الشيعية التي قادت الاحتجاجات ضد حكم الملك حمد بن عيسى آل خليفة منذ العام 2011 للمطالبة بملكية دستورية واصلاحات سياسية. وتحولت هذه الاحتجاجات في بعض الاحيان الى اعمال عنف استخدمت السلطات الشدة في قمعها.

ويقضي الامين العام للحركة الشيخ علي سلمان عقوبة بالسجن بتهمة التآمر ضد النظام والحث على العصيان.

في 20 حزيران/يونيو قررت وزارة الداخلية اسقاط الجنسية عن اعلى مرجع شيعي في البحرين هو الشيخ عيسى قاسم بعد اتهامه ب"استغلال" المنبر الديني "لخدمة مصالح اجنبية" في اشارة الى ايران.

وتتهم البحرين منذ اعوام ايران بدعم المعارضة وتشكيل "خلايا ارهابية" لاستهداف المملكة، وهو ما تنفيه الجمهورية الاسلامية باستمرار.

وانتقدت الولايات المتحدة والامم المتحدة بشدة قرار حل جمعية الوفاق.

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب