محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صورة وزعتها الرئاسة العراقية تظهر رئيس البرلمان سليم الجبوري (يسار) والى جانبه الرئيس فؤاد معصوم خلال تكليفه حيدر العبادي تشكيل الحكومة في 11 اب/اغسطس 2014

(afp_tickers)

هنات ايران الثلاثاء رسميا حيدر العبادي على تعيينه رئيسا للوزراء في العراق ودعت الى وحدة اطياف الشعب في مواجهة الهجوم الذي يشنه المتمردون السنة المتطرفون في تنظيم الدولة الاسلامية.

وقال الامين العام للمجلس الاعلى للامن القومي علي شمخاني "نهنىء حيدر العبادي على تعيينه رئيسا للوزراء وكذلك المرجعية العراقية".

ودعا شمخاني "جميع الأطياف والتحالفات العراقية إلى الوحدة للحفاظ على المصالح الوطنية وسيادة القانون في مواجهة التهديدات الخارجية" كما نقلت عنه وكالة انباء ايسنا.

واكد "دعم الجمهورية الاسلامية الايرانية للعراق الموحد والآمن من اجل تقديم خدماته للشعب والرقي بمكانته الاقليمية".

وهو اول موقف ايراني يؤكد ان رئيس الوزراء المنتهية ولايته نوري المالكي لم يعد يحظى بدعم طهران التي كانت تعتبر حليفه الرئيسي في المنطقة.

وقال شمخاني ان "الاطر القانونية التي يتضمنها الدستور العراقي كميثاق وطني هي الاساس لانتخاب رئيس الوزراء من قبل أكبر كتلة في البرلمان العراقي".

وكلف الرئيس العراقي فؤاد معصوم الاثنين حيدر العبادي تشكيل الحكومة المقبلة للبلاد.

وجاء تكليف العبادي بعد ترشيحه من قبل كتلة التحالف الوطني الشيعية بدلا عن رئيس الوزراء المنتهية ولايته نوري المالكي.

ووفقا للدستور يقوم رئيس الجمهورية بتكليف مرشح الكتلة السياسية الاكبر في البرلمان لتولي منصب رئاسة الوزراء وتشكيل الحكومة.

غير ان المالكي رفض تسمية العبادي مؤكدا حقه في ولاية ثالثة وقال ان تعيين خلف له يعتبر انتهاكا للدستور بدعم اميركي.

وتدعم ايران وحدة وسلامة اراضي العراق وابدت استعدادها لتقديم المساعدة للحكومة العراقية في مواجهة الهجوم الذي يشنه مقاتلو تنظيم "الدولة الاسلامية" السني المتطرف الذين احتلوا خلاله مناطق شاسعة من العراق.

وكانت ايران تدعم المالكي لكنها اكدت انها ستؤيد خيار البرلمان العراقي لرئيس الوزراء.

ونقلت وكالة الانباء الايرانية (ايرنا) عن وسائل اعلام كردية عراقية ان ايران قدمت مساعدة انسانية وطبية الى كردستان العراق مع بدء الازمة.

وبعث رئيس كردستان العراق مسعود بارزاني رسالة الى الرئيس الايراني حسن روحاني ليشكر له مساعدته حسب المصدر نفسه.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب