محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

وزير الداخلية الايطالي انجيلينو الفانو في لوكسمبورغ في 21 نيسان/ابريل 2016

(afp_tickers)

اعلن وزير الداخلية الايطالي انجيلينو الفانو الاربعاء ان بلاده ستقترح على شركائها الاوروبيين التعرف على هويات المهاجرين الذين يتم انقاذهم في البحر ما ان يصبحوا على متن السفن التي اسعفتهم.

ويتم هذا الامر عبر الحصول على البصمات الرقمية والسجل المدني للمهاجرين قبل ان يصلوا الى البر، وخصوصا الى مراكز التسجيل التي اقامتها ايطاليا لهذا الغرض.

وقال الفانو في مؤتمر صحافي مشترك مع المفوض الاوروبي للهجرة والشؤون الداخلية ديمتريس افراموبولوس في صقلية "بذلك، يكون لدينا مراكز تسجيل في البحر".

واكد الوزير الايطالي انه بعد مواجهة بعض الصعوبات في 2014، باتت آلية التعرف على هويات المهاجرين عملانية "مئة في المئة".

وتتهم ايطاليا على الدوام بانها لا تميز بين اولئك القادرين على الافادة من وضع لاجىء، مثل السوريين او الاريتريين، ومن يعتبرون مهاجرين اقتصاديين يمكن اعادتهم الى بلدانهم الام.

ويصل مئات المهاجرين الوافدين خصوصا من افريقيا السوداء، يوميا الى السواحل الايطالية بعد انقاذهم في البحر.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب