محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

سياح امام البانثيون في وسط روما

(afp_tickers)

اعتقلت السلطات الايطالية 17 شخصا وطردت 33 اخرين من الاوساط الجهادية منذ اعتداءات باريس في كانون الثاني/يناير، على ما اعلن رئيس جهاز مكافحة الارهاب الايطالي ماريو بابا.

وقال بابا خلال جلسة استماع امام لجنة برلمانية انه تم التحقق من 4432 شخصا وتنفيذ 141 عملية دهم، بحسب ما نقلت عنه الصحافة الايطالية.

واوضح ان عمليات الابعاد "تقررت بسبب نشاطات مرتبطة بالجرائم العامة التي من شانها ان تمول" ارهابيين.

وبموازاة ذلك قال بابا "قمنا منذ كانون الثاني/يناير بتشديد المراقبة في الاوساط التي يمكن ان يظهر فيها عناصر ارهابيين معزولين" مشيرا الى ان معظم الذين نفذوا عمليات ومن بينهم منفذو اعتداءات باريس كانوا ارتكبوا قبل ذلك جنحا جنائية.

وقال ان ايطاليا تواجه هي ايضا مخاطر عودة الشبان الذين ذهبوا للقتال في صفوف تنظيمات جهادية في سوريا والعراق وقال "ان عددهم في ايطاليا لا يتخطى 65 لكن الاف المقاتلين الذين غادروا من بلدان اوروبية اخرى قد يكونوا يحملون جواز سفر من الاتحاد الاوروبي وقد يدخلوا بالتالي الى ايطاليا".

في المقابل لا يشاطر بابا مخاوف البعض حيال احتمال وجود ارهابيين بين الاف المهاجرين الذين يصلون كل شهر الى السواحل الايطالية.

وقال "اذا نظرنا في الوقائع، فهذا لم يتاكد في اي مرة حتى الان، ولو انه قد يتبين غير ذلك بعد بضعة اشهر".

وكان وزير الداخلية انجيلينو الفانو اعلن في كانون الثاني/يناير ان ايطاليا لديها قائمة بحوالى مئة شخص يعتبرون مقربين من الاوساط الجهادية ويخضعون للمراقبة عن كثب.

وقال "رفعنا الامن الى اعلى مستوى" مضيفا "انه عمل يجب حتما انجازه في الظل، لكن صدقوني انه جار بلا هوادة".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب