محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

كبير مفاوضي الاتحاد الاوروبي الفرنسي ميشال بارنييه في مؤتمر صحافي في بروكسل في الحادي والثلاثين من آب/اغسطس الماضي

(afp_tickers)

عمل كبير مفاوضي الاتحاد الاوروبي في ملف بريكست ميشال بارنييه الاثنين على الحد من الجدل القائم مع بريطانيا، مؤكدا انه لم يعلن يوما رغبته ب"اعطاء دروس" للبريطانيين.

وحسب قناة "بي بي سي" فان بارنييه قال السبت خلال مؤتمر مغلق عقد في امروسيتي في شمال ايطاليا ان بريكست هي "عملية تعليمية" للبريطانيين ما اثار حفيظة البريطانيين.

واضافت شبكة بي بي سي ان بارنييه قال ايضا ان "مغادرة السوق الموحدة ستكون لها تداعيات خطيرة جدا، وهذا الامر لم يشرح للشعب البريطاني. نريد ان نلقن الناس (...) ماذا تعني مغادرة السوق الموحدة".

وكتب بارنييه تغريدة الاثنين يوضح فيها هذه النقطة بالذات وجاء فيها "نحن لا نريد تعليم احد ولا اعطاء الدروس" مضيفا "قلت بريكست فرصة لشرح منافع السوق الموحدة في كل البلدان ومن ضمنها بلادي".

وكانت صحيفة ديلي ميل البريطانية عنونت الاحد "من يظن نفسه؟"

كما صرح النائب المحافظ المعارض للمسار الاوروبي بيتر بون للصحيفة نفسها "اذا كان هناك من أمر يمقته البريطانيون فهو قيام أجانب باعطائهم الدروس (...) هذه وقاحة، لكن هذا ما تقوم به نخب الاتحاد الاوروبي".

كما نقلت صحيفة الغارديان عن النائب المحافظ والوزير السابق جون ردوود قوله "من المحزن جدا ان نلاحظ انه لا يبدو ان الاتحاد الاوربي يصغي الى الشعب البريطاني منذ التصويت على بريكست".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك









swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب