توافد آلاف المتظاهرين الثلاثاء الى يريفان قبيل تصويت النواب لانتخاب رئيس وزراء جديد، في وقت اتهم زعيم المعارضة نيكول باشينيان الحزب الجمهوري الحاكم بالسعي لعرقلة ترشحه.

وأكد باشينيان في مقطع فيديو بثّ ليلا أن "خلال اجتماع هذه الليلة بقيادة سيرج سركيسيان (رئيس أرمينيا سابقا وأصبح رئيسا للوزراء قبل أن يستقيل في 23 نيسان/ابريل)، قرر الجمهوريون تعطيل انتخاب رئيس وزراء غداً"، داعيا المتظاهرين للنزول الى الشارع.

وأفاد مراسل وكالة فرانس برس أن آلاف المتظاهرين تجمعوا في يريفان صباحا.

ومن المتوقع أن ينتخب البرلمان رئيس وزراء جديدا خلال جلسة استثنائية يعقدها الثلاثاء بدءا من الساعة الثامنة بتوقيت غرينتش.

وباشينيان (42 عاما) الذي يتزعم الحركة الاحتجاجية المعارضة التي تهزّ أرمينيا منذ 13 نيسان/ابريل، هو المرشح الوحيد للمنصب ويحظى بدعم ثلاثة من أصل أربعة أحزاب ممثلة في البرلمان، لكن ينقصه بضعة أصوات.

وسوم

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك