محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الامين العام للامم المتحدة بان كي مون في دربان بجنوب افريقيا، في 18 تموز/يوليو 2016

(afp_tickers)

قال الامين العام للامم المتحدة بان كي مون الخميس ان جنوب السودان بات على شفير الهاوية بعد تجدد القتال وعمليات الاغتصاب التي اعقبته.

واضاف بان امام مجلس الامن الدولي انه يشعر "بالاشمئزاز من حجم العنف الجنسي" بعد ان سجل مسؤولو حقوق الانسان في الامم المتحدة 120 حالة اغتصاب على الاقل خلال الاسابيع الثلاثة الماضية.

وتابع خلال نقاش مفتوح حول السلام في افريقيا، "في اثناء لقائنا، لا يزال جنوب السودان يقف على شفير الهاوية. لقد ضاعت وعود الدولة الفتية بالسلام والعدالة والفرص".

اندلعت الحرب الاهلية في جنوب السودان في نهاية 2013 بعد سنتين ونصف من نيله استقلاله وانهار اتفاق السلام الموقع الصيف الماضي خلال المعارك التي اندلعت في جوبا هذا الشهر.

ودعا بان الى فرض حظر على الاسلحة وعقوبات على جنوب السودان لكن المجلس لم يؤيده في ذلك بعد.

وزعت الولايات المتحدة الخميس مسودة قرار لتمديد مهمة بعثة الامم المتحدة في جنوب السودان حتى 8 اب/اغسطس، وقال دبلوماسيون ان ذلك سيتيح الوقت لمناقشة قرار اخر لفرض حظر على الاسلحة وتشكيل قوة اقليمية لاعادة الاستقرار الى جوبا.

وافق القادة الافارقة في وقت سابق هذا الشهر على نشر قوة حماية اقليمية في جنوب السودان وطلبوا من مجلس الامن السماح بالموافقة على تفويض سرية التدخل.

تعرضت بعثة الامم المتحدة في جنوب السودان لانتقادات لعدم قدرتها على وقف اعمال العنف الاخيرة وحماية المدنيين.

وتحقق قيادة القوة في مزاعم بان جنود القوة الدولية في قاعدة جوبا وقفوا متفرجين ولم يتدخلوا عندما استنجدت امرأة بهم اثناء اعتداء جنديين عليها قرب المدخل.

قتل حوالي 300 شخص في اعمال العنف التي اندلعت في 9 تموز/يوليو واحتمى نحو الف في قاعدتي الامم المتحدة.

وردا على عمليات الاغتصاب كثفت الامم المتحدة دورياتها حول القاعدة وفي المدينة وفق المتحدث باسم المنظمة فرحان حق.

ويقوم جنود بمرافقة النساء اللواتي يخرجن من القاعدة لجمع الحطب وشراء حاجياتهن.

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب