محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

أكدت وزارة الخارجية الالمانية السبت ان الامرأتين اللتين قتلتا في هجوم بالسكين في منتجع سياحي في الغردقة على البحر الاحمر (شرق مصر) المانيتان.

وقالت متحدثة باسم الوزارة في بيان "نؤكد باسف شديد ان سائحتين المانيتين قتلتا في هجوم الغردقة".

وادى الهجوم ايضا الى اصابة اربع نساء بجروح. وكان الغموض لا يزال مخيما حول جنسية الضحيتين حتى الان.

فقد اعلن مسؤول في وزارة الصحة المصرية رفض الكشف عن هويته لوكالة فرانس برس ان الامراتين المانيتان لكن الموقع الرسمي لصحيفة الاهرام أورد انهما اوكرانيتان.

وشددت المتحدثة باسم الوزارة الالمانية "بالنظر الى المعلومات المتوفرة لدينا فان الهجوم استهدف سياحا أجانب في عمل اجرامي يثير الصدمة والغضب لدينا".

ولم تعط السلطات المصرية حتى الان معلومات نهائية حول دوافع منفذ الهجوم الذي تم توقيفه.

ولا يزال من غير المعروف ما اذا كان مرتبطا بمجموعات جهادية مثل تنظيم الدولة الاسلامية الذي تبنى عدة هجمات دامية ضد قوات الامن والسياح والاقلية المسيحية من الاقباط.

وفي كانون الثاني/يناير 2016 اصيب ثلاثة سياح اوروبيين بجروح في هجوم بالسكين في احد المنتجعات السياحية في الغردقة في محافظة البحر الأحمر.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب