محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مقاتل كردي في خازر قرب أربيل

(afp_tickers)

ترسل المانيا الجمعة اربع طائرات ترانسال محملة بالمساعدات الانسانية لدعم المقاتلين الاكراد الذين يواجهون مسلحي تنظيم "الدولة الاسلامية" المتطرف في العراق، بحسب ما اعلنت الخميس وكالة الانباء الالمانية.

وتابع المصدر ان اربع طائرات ترانسال تابعة للجيش الالماني ستنطلق الجمعة وعلى متنها 36 طنا من الاغذية والمعدات الطبية باتجاه اربيل عاصمة كردستان العراق.

وستسلم المواد لاحقا الى وكالات اممية ستتولى توزيعها.

وافاد موقع مجلة دير شبيغل على الانترنت ان لجنة الدفاع في البرلمان الالماني ستطلع بعد ظهر الخميس على اليات هذه العملية.

واكدت المستشارة الالمانية اتجيلا ميركل الاربعاء توجه حكومتها القاضي بتخصيص مساعدة انسانية بقيمة عدة ملايين يورو بالموازاة مع ارسال معدات عسكرية غير قاتلة ومساعدات انسانية الى السلطات الاقليمية الكردية التي تقف في الصف الاول لصد تقدم "الدولة الاسلامية".

لكن في مقابلة ستنشر الجمعة في صحيفة "هانوفيرش الغيماين زايتونغ" يبدو ان ميركل لم تعد تستبعد امكانية تقديم الاسلحة مؤكدة "ان دعت الحاجة" الذهاب قدر ما يجيز القانون الالماني بهذا الخصوص.

وصرحت "في ما يتعلق بصادرات السلاح، هناك دائما هامش مناورة سياسي وقانوني، وسوف نستخدمه ان دعت الحاجة".

ويمنع القانون الالماني تجارة الاسلحة المتجهة الى مناطق نزاع، لكن يمكن بحث هذا الخيار ان كانت المصالح الامنية الالمانية مهددة. منذ مطلع الاسبوع طالب عدد من السياسيين بارسال السلاح، من بينهم وزير الاقتصاد ورئيس الاشتراكيين الديموقراطيين الذين يحكمون مع محافظي ميركل.

واكدت المستشارة للصحيفة المحلية ان "المصالح الامنية لالمانيا جزء من تفكيرنا لكن لم يتخذ اي قرار بعد".

واشار استطلاع للرأي اجرته مؤسسة امنيد نشرته الخميس قناة ان 24 الاخبارية الى ان 71% من الالمان يعارضون تزويد المقاتلين الاكراد بالسلاح.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب